اخبار اقتصادية

تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص .. هل يدفع الدولار ين خلال  111؟

تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص .. هل يدفع الدولار ين خلال  111؟

كانت أسواق الفوركس أكثر نشاطا في يوم التداول الثاني من الأسبوع حيث أن تدفق الأخبار في جلسة التداول الآسيوية وتعديل الصفقات المبكر قبل الاعلان عن تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص ADP المقرر ان يكون في جلسة التداول الامريكية، قد مهد لحركات سعرية على كلا الجنبين بالنسبة لأغلب أزواج العملات الأساسية.

 

واصل زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EURUSD ارتفاعاته حيث اندفع خلال مستوى  1.1850 في التعاملات الأوروبية الصباحية حيث لا تزال التدفقات إلى هذه العملة قوية للغاية.  ومع ذلك، مع ارتفاع هذا الزوج الآن أكثر من 300 نقطة دون أي تراجع كبير،  لا نزال نعتقد أنه عرضة لبعض عمليات جني الأرباح  خاصة إذا اثبتت البيانات الأمريكية انها داعمة.

 

وبينما اصاب الدولار الأمريكي حالة من الضعف مقابل الاسترليني واليورو ، إلا أنه ازداد قوة امام الين الياباني اليوم حيث اصبح تداول الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY على بُعد  10 نقاط من مستوى 111.00 في نهاية الجلسة الآسيوية.  و اليوم سيتم الاعلان عن تقرير التوظيف الأمريكي بالقطاع الخاص ADP والذي سيوفر للسوق  أول لمحة عن حالة العمل في الولايات المتحدة وبالتالي سيكون حافزا رئيسيا للحركة.  ويتوقع السوق ان يأتي هذا التقرير بقراءة 185 ألفا مقابل 158 ألفا في الشهر السابق.  وأي رقم بالقرب من 200 ألف سيعتبرها السوق أنها إشارة داعمة للدولار الامريكي، بينما أي انخفاض تحت مستوى 150 ألف  يمكن ان تدفع الدولار الأمريكي / الليرة التركية USDTRY إلى ما دون مستوى 110.00 مرة اخرى.

 

ومن ناحية اخرى، كان الدولار النيوزلندي أضعف  اليوم بعد الاعلان عن بيانات التوظيف – التي تصدر كل ثلاثة أشهر، وليس شهريا –  والتي جاءت أضعف من المتوقع عند -0.2٪ مقابل التوقعات بقراءة 0.7٪.  وأشار العديد من المحللين إلى أن البيانات الأساسية لم تكن قريبة من أرقام التقرير الاساسية، مع الإشارة إلى أن ساعات العمل والساعات التي تم تقاضي أجرها قد ارتفعت بنسبة 1.0٪ على أساس ربع سنوي و 0.9٪ على أساس ربع سنوي على التوالي، مما يوفر إشارة أفضل لنمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني.  ومع ذلك، تم دفع التوقعات الخاصة بتضييق السياسة النقدية من البنك الاحتياطي النيوزيلندي  إلى 2019 مما أثر سلبًا على الدولار النيوزلندي والذي انخفض إلى 0.7425 وظلت هناك معظم الليل.  ويعتبر هذا الزوج عرضة لمزيد من البيع خاصة إذا أظهرت البيانات الأمريكية  نتائج إيجابية هذا الأسبوع وارتفعت عوائد السندات الأمريكية  ،  مما قد يتسبب حينها في خروج التدفقات المالية من مراجحات الشراء بالاقتراض لزوج العملة الدولار النيوزلندي/ الدولار الامريكي NZD/USD.

 

وأخيرا،جاء مؤشر مديري المشتريات بقطاع الإنشاء  في المملكة المتحدة بشكل سيئ عند مستوى 51.9 مقابل التوقعات بقراءة 54.5 حيث تحرك بالقرب من مستوى الانكماش بشكل خطير، لكن تجاهل السوق هذه البيانات لأن التجار يستعدون لاجتماع البنك البريطاني غدا.  على الرغم من أن التوقعات بالإجماع تشير الى ان أن البنك البريطاني سيبقى على موقفه، إلا بعض المحللين في السوق بما في ذلك أولئك من نومورا يعتقدون أن البنك المركزي سيأتي بمفاجأة ويرفع سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة اساس قبل تزايد الضغوط التضخمية  في الاقتصاد البريطاني.  إذا كان هذا هو الحالفقد يرتفع الباوند البريطاني إلى مستوى 1.3500 بناءً على هذه الخطوة المفاجأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.