اخبار اقتصادية

ترقب البنك المركزي الأوروبي (ECB) و الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي و البريطاني

ترقب البنك المركزي الأوروبي (ECB) و الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي و البريطاني


ترقب البنك المركزي الأوروبي (ECB) و الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي و البريطاني

سيكون قرار سعر الفائدة هذا الأسبوع من البنك المركزي الأوروبي (ECB) محور تركيز السوق لهذا الأسبوع. وعلى الرغم من التصريحات الأخيرة التي كانت تميل الى تسهيل السياسة النقدية، إلا أنه من المتوقع أن يحافظ البنك المركزي على السياسة النقدية هذه المرة بدون تغيير، وأن يكون على استعداد لإتخاذ قرار ما بالتغيير في شهر سبتمبر القادم، وحينها سيتم الإعلان عن توقعات اقتصادية جديدة من البنك. ويكمن السؤال الاساسي الذي يشغل بال السوق فيما سيقوم به البنك المركزي الأوروبي (ECB)، هي سيقوم بقطع سعر الفائدة فقط، أم أنه سيستأنف التسهيل الكمي؟ ومن منطقة اليورو، سيتم الإعلان خلال هذا الاسبوع عن مؤشرات مديري المشريات بالإضافة إلى مؤشر IFO الألماني لمناخ العمل.

وستكون العوامل السياسية البريطانية محور تركيز الأسواق أيضًا.  سوف ينتهي اليوم الاقتراع على قائد حزب المحافظين البريطاني.  وسيتم الإعلان عن النتائج يوم الثلاثاء. ومن المتوقع على نطاق واسع أن يفوز بهذا المنصب “بوريس جونسون” وأن يكون رئيس الوزراء البريطاني القادم. وسوف يشكّل التغير في الحكومة البريطانية مسار خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) يوم 31 أكتوبر.

ومن الناحية أخرى، ستكون هناك العديد من التصريحات من أعضاء البنك الاحتياطي الفيدرالي خلال هذا الأسبوع. وسيكون التركيز الأساسي موجه إلى طلبيات السلع المعمرة و الميزان التجاري و الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني من العام من الولايات المتحدة الامريكية. وتتوقع الأسواق أن يكون هناك قطع لأسعار الفائدة الفيدرالية يوم 31 يوليو.  وسوف نرى بعد البيانات القوية الأخير إذا ما سيأتي الناتج المحلي الإجمالي بمفاجأة صعودية أخرى وإذا ما سيؤدي هذا لأن يعيد البنك التفكير في هذا القرار.


التحليل الفني لزوج العملة الباوند البريطاني/ الدولار الأمريكي GBP/USD


لا يزال الاتجاه خلال يوم التداول محايد بالنسبة لزوج العملة الباوند البريطاني/ الدولار الأمريكي GBP/USD في وقت الحالي. ومن المتوقع أن يكون هناك المزيد من الانخفاض طالما ان مستوى المقاومة 1.2579 قائم. وفي حالة الاختراق الحاسم لمستوى 1.2391 فسوف يستأنف السعر الاتجاه الهبوطي مع استهداف مستوى الإسقاط بنسبة 61.8% لمستوى 1.4376  لحركة السعر من 1.3381 إلى 1.2391 والذي يقع عند مستوى 1.2154. وفي حالة اختراق مستوى 1.2579 فسوف يشير هذا إلى تكوين قاع سعري قصير الأجل وأن يكون هناك ارتداد صعودي أكثر قوة إلى مستوى المقاومة 1.2783. وفي هذه الحالة فسوف يمتد تماسك السعر من مستوى 1.2391 مع ارتفاع آخر إلى مستوى المقاومة 1.3381 قبل أن ينتهي.

وعلى المدى الأطول، لا يزال الانخفاض من مستوى 1.4376 (أعلى مستوى سجله عند 2018) مستمرًا. وفي حالة اختراق مستوى 1.2391 فسوف يستهدف السعر اختبار القاع السعري طويل الأجل عند 1.1946 (أدنى سهر لعام 2016). وفي الوقت الحالي، لا نتوقع اختراق قوي لهذا المستوى. وبالتالي سيكون التركيز على ظهور إشارة بتكوين قاع سعري مع اقتراب السعر من مستوى 1.1946. وعلى أي حال، ستبقى التوقعات الممستقبلية على المدى المتوسط هبوطية طالما أن مستوى المقاومة 1.3381 صامد في حالة قوة الارتداد الصعودي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *