اخبار اقتصادية

ترامب يدفع اليورو دولار فوق مستوى 1.1500

ترامب يدفع اليورو دولار فوق مستوى 1.1500

 

كان لضغط  ترامب على الرئيس الأمريكي تأثير مستمر في جلسة التداول الآسيوية مما دفع زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EURUSD فوق مستوى 1.1500 قبل أن يتوقف.

 

وكانت للتقارير التي صدرت يوم أمس وأفادت أن ترامب كان قلقًا بشأن دفع جيروم باول لأسعار الفائدة الفيدرالية للأعلى وتضييق الشروط الائتمانية تأثير فوري على العملة الأمريكية والتي ضعفت على جميع القطاعات في جلسة تداول نيويورك واستمرت في الانخفاض خلال جلسة التداول الآسيوية. وعلى الرغم من التأثير البسيط لترامب على السيد باول مباشرة، إلا أن هدفه بوضع تجاري مفضل للولايات المتحدة الامريكية يتطلب بشكل واضح إضعاف الدولار الأمريكي.  والواقع أن الكثير من التأثير المقصود للتعريفات الجمركية  قد يعادله قوة الدولار الأمريكي على مدى الأسابيع القليلة الماضية ، ومن الواضح أن السيد ترامب محبط بسبب سياسة السيد باول التي تتناقض مع النوايا الاقتصادية للرئيس.

 

وكان رد فعل اليورو لتصريحات ترامب أكثر من غيره، حيث تعرض إلى الارتفاع الناتج عن عمليات البيع على المكشوف مرتفعًا بما يقارب 150 بيب من أدنى المستويات التي سجلها يوم أمس.  وكان هذا الزوج في منطقة ذروة البيع وتشير البيانات أن المضاربين قد تحولت صفقاتهم إلى بيع فقط للمرة الأولى منذ أشهر. وبالتالي كان وقت الخروج من صفقات البيع قد حان، ولكن سنرى إلى أي مدى يمكن أن يصل إليه هذا الارتفاع. وكما ذكرنا يوم أمس، تواجه منطقة اليورو مشاكل في حد ذاتها، حيث تباطأ معدل الطلب في المنطقة وتتطلع إيطاليا إلى تسعى إلى تقليص ميزانيتها من أجل تخصيص إنفاق ضخم على البنية التحتية المتداعية. وعلى الرغم من أن السيد دراجي متلهف لتطبيع السياسة النقدية، إلا أنه أنه أيضًا عملي بما فيه الكفاية لفهم خطر تشديد السياسة النقدية، وقد يمر البنك المركزي الأوروبي بسلسلة من البدايات الخاطئة والتوقفات كما فعل بنك الاحتياطي الفيدرالي قبل البدء في تطبيع السياسة النقدية بشكل جدي.

 

وبالنسبة إلى البنك الاحتياطي الفيدرالي، توجد إشارة بسيطة بأن المسؤولين في اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) يستمعون إلى الرئيس الأمريكي، حيث لا تزال لهجة السلطات النقدية تميل إلى الرفع المستمر في سعر الفائدة ومن المحتمل ان يحافظ هذا على ارتفاع الدولار الامريكي، حيث كوّن الباوند البريطاني/ الدولار الامريكي GBPUSD قمة سعرية عند مستوى 1.3000 ويقع اليورو/ دولار أمريكي EURUSD عند مستوى 1.1700.

 

وفي ظل غياب البيانات الاقتصادية، سوف يتحول تركيز التجار إلى التويتر الخاص بالسيد ترامب ويتطلع التجار لرؤية إذا ما سيضع البنزين على النار بوضع تعليقات إضافية بشأن سعر صرف الدولار الأمريكي.  وكان الخروج من صفقات شراء الدولار الأمريكي مفاجئة للسوق، وبالتالي فإن أي حافز إضافي قد يدفع زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EURUSD خلال مستوى 1.1600 مع مرور اليوم.

 

 

وكان اليورو قد صمد أمام عدة محاولات لاختراق مستوى 1.1400 إلى الآن، ولكنه لا يزال عرضة لمزيد من الضغط الهبوطي الإضافي مع مرور اليوم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *