اخبار اقتصادية

تراجع الدولار الأمريكي في نهاية أسبوع التداول

 

 

تراجع الدولار في نهاية الأسبوع في جلسة تعاملات لندن اليوم حيث انخفض الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY دون مستوى الدعم 112.50 حيث تأثرت التدفقات المالية في سوق العملات الأجنبية بانخفاض عوائد السندات الأمريكية.

 

وفي ظل قلة البيانات الاقتصادية، كانت حركة السعر بطيئة خلال أغلب الوقت من التداول صباح اليوم، حيث عكست جلسة التداول الأوروبية  الكثير من التحركات السعرية التي شهدتها جلسة التداول الآسيوية، مما أدى إلى محاولة الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY محاولة فاترة  لضرب نقاط وقف الخسارة عند 113.00.  كما كنا نشير طوال الأسبوع، يستمر الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY في أداءه الضعيف حيث  لا تزال الأسواق متشككة على الرغم من التصريحات الإيجابية من البنك الاحتياطي الفيدرالي والبيانات الأمريكية الأفضل عمومًا من التوقعات.

 

والحكمة التقليدية هي أن البنك الاحتياطي الفيدرالي لن يرفع أسعار الفائدة في مارس وحتى يتغير هذا الشعور لن يكون هناك الكثير من الدعم المتاح للدولار الأمريكي.

 

وفي الوقت نفسه، كان هناك طلب جيد على اليورو مقابل الدولار الأميركي ، حيث ارتفع  إلى مستوى 1.0600 في التعاملات الاسيوية قبل أن يتراجع قليلا.  وقد استقر هذا الزوج أخيرا مع تراجع المخاوف بشأن الانتخابات الفرنسية بع أن أصبح السوق يتطلع إلى أن يكون مرشح الوسط ماكرون لأن يكون هو الشخصية المفضلة بقوة في الجولة الثانية من الانتخابات.  ولا يزال الدعم لصالح  المرشح ماري لوبن ثابت ولكن كان أقصاه نسبة  25٪، وبالتالي يقلل هذا من معدلات احتمالية الفوز.

 

وفي أستراليا، أدلى محافظ البنك الاحتياطي الأسترالي لوي بشهادته خلال ما يزيد عن ثلاث 3 ساعات أمام البرلمان  وكان رد فعل الدولار الاستارالي ضعيف للغاية، لكنه قال أنه كان من الصعب  القول أن قيمة العملة مبالغ فيها.    كان هذا تعليق يميل الى دعم السياسة النقدية الضيقة من محافظ البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) ، نظرا لحقيقة أن البنك المركزي يحاول دفع العملة الاسترالية للأسفل. وعلى أي حال، أوضح السيد لوي أن البنك الاحتياطي الأسترالي هو الآن في وضع أكثر ميلا الى تضييق السياسة النقدية وليس من المرجح أن يفكر في أي تخفيضات في سعر الفائدة في المستقبل المنظور.

 

وكان الدولار الاسترالي في وضع ارتفاع جيد منذ بداية العام، باعتبار أن توقف عوائد السندات الأمريكية قد جعل تجارة الكاري تريد جذابة.  وعلى الرغم من أن هذا الزوج يواجه مقاومة شرسة للغاية عند مستوى 0.7800، لا تظهر أي علامات ضعف وبالتالي يمكن أن يتجه هذا الزوج إلى هذا المستوى الأساسي خلال الأيام القليلة القادمة.

 

وفي جلسة أمريكا الشمالية اليوم، لا توجد الكثير من البيانات الاقتصادية الهامة حيث سيتم الاعلان فقط عن  مؤشر أسعار المستهلكين الكندي  وبيانات مبيعات المنازل الجديدة الأمريكية ، ولكن نظرا للضعف في الدولار وتراجع عوائد السندات الأمريكية، يمكن أن  يختبر البائعون مستوى 112.00 لزوج العملة الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY مع مرور اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.