اخبار اقتصادية

تجار الفوركس اليوم في انتظار تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي

يقع تداول الدولار الامريكي عند مستوى منخفض مقابل اغلب العملات الاساسية قبل الاعلان عن تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي اليوم. ولم يتبقى سوى اسبوعين على اخر اجتماع هذا العام للبنك الفيدرالي، وبالتالي سيحدد تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي اليوم إذا ما سيضع البنك الفيدرالي بداية لتقليص مشتريات الاصول في 18 ديسمبر. وفي ظل الاانخفاض الحاد في في بند التوظيف في مؤشر ISM  بغير القطاع الزراعي، نتطلع ان تضيف الشركات الأمريكية ما بين 150 ألف الى 175 ألف خلال شهر نوفمبر. إن تجاوز تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي مستوى ال 200 ألف، فمن المتوقع ان يعوض الدولار خسائر امس سريعا، حيث ثد يرتفع الدولار الأمريكي/ ين ياباني بسهولة فوق مستوى 102.  ولكن إن ارتفع مؤشر التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي  بما يقل عن 125 الف، فسوف يحافظ البنك الفيدرالي على استقرار السياسة النقدية بدون تغييرها هذا الشهر، وقد تقلل توقعات عدم تقليص مشتريات الاصول في 2013 من ارتفاعات الدولار الامريكي الاضافية. وسوف يعوق حركة السعر ارتفاع تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي بين 150 ألف و 175 ألف،  وهو السيناريو الاكثر احتمالية لأن الحجج قد تكون لصالح او ضد اي اجراء مبكر. كما سيكون اي تغير في معدل البطالة هاما.  ولا نزال نعتقد ان البنك الفيدرالي سوق ينتظر حتى شهر مارس 2014 لتقليل شراء السندات الشهرية مع وجود فرصة نسبتها 30% بأن يتم تطبيق هذا في يناير.  ويتحسن سوق العمل بشكل عام، وفي حالة اي مفاجآت صعودية في العديد من التقارير الاقتصادية الاخرى، قد يكون الامر مجرد مسألة وقت قبل ان يقلل البنك المركزي من التسهيل الكمي.

وفي كل شهر ننظر الى المؤشرات القيادية للتنبر بما قد يأتي به تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي. وفي هذا الشهر تشير هذه المؤشرات الى  ان تقرير التوظيف قد يأتي بقراءة اقوة من التوقعات. فقد ارتفع تقرير التوظيف بالقطاع الخاص وانخفضت معدلات تسريح العمالة بنسبة 20% وفقا لتقرير “تشالنجر جراي آند كريسماس”، وانخفضت معدلات البطالة  ومعدلات البطالة المستمرة بالاضافة  الى ارتفاع مؤشر ثقة المستهلك من جامعة ميتشجان وارتفع بند التوظيف في مؤشر ISM  بالقطاع الصناعي،  وبالتالي فإن اغلب الاشارات تدل على ان تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي قد يتجاوز مستوى 200 ألف. ولكن لا يمكن الاعتماد بشكل مطلق على ايا من هذه التقارير ،حيث ان مؤشر ISM  بالقطاع الصناعي قد يعوق اي مفاجآة صعودية لتقرير التوظيف اليوم. وفي الحقيقة،  كان هذا التقرير أحد التقارير القليلة التي تنبأت بقوة تقرير التوظيف في الشهر الماضي.  بالاضافة الى ذلك، فقد انخفض مؤشر ثقة المستهلك من كونفرنس بورد في نوفمبر وبالتالي لا يشعر الجميع بالتفاؤل. علاوة على ذلك، كان هذا التقرير قوي على نحو غير معتلد وبالتالي فن خطر القراءة الهبوطية مرتفع للغاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى