اخبار اقتصادية

بيانات يابانية متباينة، وترقب للبيانات الاقتصادية الامريكية اليوم

ظلت العملات صامدة في تداول نهاية الشهر  داخل نطاقات ضيقة جدا في يوم التداول الأخير من الأسبوع وسط قلة التدفقاتا لمالية الجديدة.  في جلسة التداول الآسيوية، صدر العديد من البيانات المتباينة من اليابان حيث جاء  مؤشر أسعار المستهلكين باستثناء الغذاء بتحسن طفيف وظلت البطالة ثابتة ولكنها واصل إنفاق الأسر والإنتاج الصناعي النتائج المخيبة للآمال.

سجل مؤشر أسعار المستهلك (CPI) باستثناء الغذاء والطاقة في اليابان نسبة 3.2٪  مقابل التوقعات بنسبة  3.1٪، ولكن تعزى الكثير من اللارتفاعات الى ضريبة المبيعات الجديدة.  وكانت هذه القراءة هذا الشهر ضعف قراءة الشهر الاسبق ولكن لا يزال من غير المعروف إذا ما سيستمر ارتفاع اسعار التضخم في الصمود أم لا.  ولكن هناك شيء واحد واضح وهو أن السابان الآن أصبح لديها تضخم إيجابي للشهر الـ 11 على التوالي، ويبدو ان مشرعي السياسة النقدية راضين عن حجم برنامج التسهيل الكمي.  تشير التوقعات إلى ان البنك الياباني لن يدخل في اي تسهيل إضافي للسياسة النقدية بعد البرنامج الحالي.

ولكن لم تتم ترجمة التحفيز النقدي الى قوة في معدل النمو الاقتصادي.  وعلى الرغم من ان البطالة لا تزال مستقرة في اليابان، واستمر معدل إنفاق الأسر في الانكماش بمعدل أكبر من التوقعات حيث انكمش بنسبة 4.6% مقابل التوقعات بالانكماش بنسبة 3.4% وقد يقدم انفاق المستهلك  مفتاح لجودة سياسات آبي على المدى الطويل.  وإن لم يتمكن التضخم ومعدل نمو الاجور في الضمود، فقد تطكون هناك المزيد من الجهود المتعلقة بالتحفيز الاقتصادي.  وقد ازدادات قوة الين الياباني قليلا، وانخفض الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY الى ادنى مستوى له عند 101.50 خلال جلسة التداول الآسيوية حيث لم يرى التجار سبب قوي للاعتقاد بأن البنك الياباني سوف يتوسع في سياسته النقدية ولكن وجد هذا الزوج بعض الدعم عند هذا المستوى وارتفاع في بداية جلسة التداول الأوروبية . في اغلب الوقت استمر الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY في إلقاء ظلاله على حركة أسعار عوائد السندات الامريكية لأجل 10 سنوات. ومع وجود دعم على السندات لأجل 10 اعوام عند 2.40%، يبدو أن الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY يكوّن قاعدة تداول عند 101.50. وإن جاء مؤشر مديري المشتريات (PMI) من شيكاغو اليوم بقراءة ايجابية مفاجئة واندفع معدل عوائد السندات لأجل 10 أعوام فوق مستوى 2.50%، فقد يرتفع الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY للأعلى ليختبر مستوى المقاومة 102.00 مرة اخرى.

في الوقت ذاته في أوروبا، كان التداول بطيئا بشكل مبالغ فيه مع  تحرك اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD داخل نطاق تداول سعته 15 نقطة اغلب ليلة التداول.  وقد اظهرت البيانات الاقتصادية من ألمانيا أن مبيعات التجزئة الألمانية قد سجلت قراءة -0.9% مقابل التوقعات بقراءة 0.4% في إشارة أخرى بأن معدل الطلب في أكبر اقتصاد في أوروبا يبدأ في التباطؤ.  كما سجل معدل التضخم الإيطالي نسبة 0.5% على أساس ستوي وقد يدل هذا على ان مؤشر أسعار المستهلك (CPI) من منطقة اليورو ككل قد يات يفاترا أيضًا.

وفي هذه المرحلة يتوقع السوق بالكامل أن يقوم البنك المركزي الأوروبي (ECB) بقطع سعر الفائدة في الاجتماع القادم في يونيو، ولكن السؤال المطروح هو إذا ما سيشرع البنك المركزي في برنامج طَمُوح لتوسيع سوق الـ ABS وضخ المزيد من السيلة الائتمانية في النظام.   ويبدو ان مشرعي السياسة النقدية يتحركون في اتجاه يظهر فيه المسؤولين الأوروبيين عن السياسة النقدية في حالة من الإحباط المتزايد مع معدل التعافي في المنطقة.

في الوقت الحالي، لا يزال اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD داخل نطاق محصور بين 1.3630-1.3570 مع ميل هبوطي طفيف. وإن ساعدت البيانات الأمريكية على ارتفاع عوائد السندات في الولايات المتحدة الامريكية فقد يختبر هذا الزوج الحد السفلي من هذا النطاق مع مرور اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.