اخبار اقتصادية

انخفاض واسع النطاق للين الياباني وتضارب حركة الدولار بعد البيانات الامريكية

انخفاض واسع النطاق للين الياباني وتضارب حركة الدولار بعد البيانات الامريكية

 

كان تحسن معدلات الرغبة في المخاطرة هي الموضوع الاساسي في التداول اليوم. قادت الاسهم الإيطالية الاسهم الأوروبية للأعلى اليوم، حيث كان رد فعل المستثمرين جيدًا تجاه قرار وكالة ستاندرد آند بور بالحفاظ على معدل التصنيف الائتماني  بدون تغيير في ايطاليا ليكون اعلى من مستوى”سئ جدا” بمقدار درجتين. بالإضافة إلى ذلك، ارتفعت أسهم السيارات بعد أن جاءت تقارير بأن الصين تفكر في قطع ضريبة المشتريات بمقدار النصف. ويعتبر تداول الين الياباني و الفرنك السويسري هو الأكثر ضعفًا  بسبب تحسن معدلات الرغبة في المخاطرة. ويعتبر اليورو هو ثالث أضعف عملة لليوم. ن ناحية أخرى، يقع تداول عملات السلع عند مستويات أعلى.  ويستمر الدولار الأمريكي في تضاربه بعد أن اظهرت البيانات عدم تغير مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي باستثناء الغذاء والطاقة  عن مستوى 2.0%  وظل عند المستوى المستهدف من البنك الاحتياطي الفيدرالي.

وفي أوروبا، ارتفع مؤشر MIB الايطالي بنسبة 2.37%، وارتفع مؤشر  FTSE 100 بنسبة 1.95%، وارتفع مؤشر داكس بنسبة  1.99% وارتفع مؤشر كاك الفرنسي بنسبة 1.08%. وارفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات في ألمانيا بمقدار 0.0366 عند مستوى 0.394، ولا تزال تحت مستوى 0.4%. وانخفضت عوائد السندات لأجل 10 سنوات في إيطاليا بمقدار 0.123 لتصل إلى 3.307. وتحسن الفرق بين عوائد السندات الألمانية والإيطالية إلى 291. وفي وقت مبكر في الجلسة الآسيوية، أغلقت مؤشرات الاسهم بشكل متضارب. وأغلق مؤشر شانغهاي المركب في الصين  على انخفاض بنسبة 2.18% ليصل إلى 2542.17. ولكن اغلق مؤشر هانج سينج HSI في هونج كونج على ارتفاع بنسبة  0.28%. تراجع مؤشر نيكي الياباني بنسبة 0.16% بينما ارتفع مؤشر ستريت تايمز السنغافوري بنسبة 0.32%. وانخفضت عوائد السندات لأجل 10 سنوات في اليابان بمقدار 0.0095 لتصل إلى 0.105، وتقترب جدًا جدًا الىن من النطاق الذي يضعه البنك الياباني لها عند -0.1  إلى 0.1%.

ومن الناحية الفنية، سجلت أزواج العملات الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY و  اليورو/ الين الياباني EUR/JPY  و الباوند/ ين ياباني GBPJPY. ولكن لا يزال من المبكر للغاية  التأكيد على الانعكاس قصير الأجل.  وفي الوقت الحالي، يتحرك الدولار الأمريكي في نطاق تداول ضيق وذلك في زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD وزوج  العملة الباوند البريطاني/ الدولار الأمريكي GBP/USD. وتوجد إحتمالية بالامتداد في الانخفاض في هذين الزوجين ولكننا نركز على فقدان زخم الانخفاض القادم.

 

تباطؤ مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأمريكي

في شهر سبتمبر، ارتفع الدخل الشخصي في الولايات المتحدة الامريكية بنسبة 0.2% ، وهي قراءة أقل من التوقعات عند 0.3%. وارتفع مؤشر الإنفاق بنسبة 0.4%، وهي قراءة متوافقة مع التوقعات. وتباطأ مؤشر أسعار المستهلك (CPI) إلى 2.0% من مستوى 2.2%. ولم يتغير مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي باستثناء الغذاء والطاقة عن 2.0% على اساس سنوي.

ومن ناحية أخرى، ارتفعت الموافقات على الرهون العقارية في بريطانيا إلى 65 ألف في شهر سبتمبر، وانخفض العرض النقدي M3 بنسبة 0.3% على اساس شهري.  وارتفعت مبيعات التجزئة اليابانية بنسبة 2.1% على اساس شهري في شهر سبتمبر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *