اخبار اقتصادية

انخفاض اليورو بعد تعليقات دراجي وتركيز على تقرير التوظيف الامريكي غدا

 

ضعف اليورو مقابل العملات الاساسية الاخرى كرد فعل لتعليق دراجي محافظ البنك المركزي الاوروبي خلال المؤتمر الصحفي بعد اجتماع البنك. وكان البنك المركزي في هذا الاجتماع قد تمسك بسياساته النقدية بدون تغيير كما كان متوقعا. وأكد دراجي على بقاء الارشاد المستقبلي بدون تغيير وعلى بقاء اسعار الفائدة بدون تغيير عند مستوياتها الحالية او اقل لفترة اطول من الوقت. وقد قال ان هناك عاملين قد يؤديا الى تغيير اسعار افائدة من البنك المركزي الاوربي. الاول هو ضيق الاوضاع في الاسواق المالية على المدى القصير والثاني هو تدهور النظرة المستقبلية متوسطة الأجل للتضخم. وفي الوقت ذاته حذر دراجي من ان منطقة اليورو قد تمر بفترة طويلة من التضخم المنخفض، وان المخاطر تجاه النظرة المستقبلية للاقتصاد الاوروبي قد تكون هبوطية في ظل التطورات في الاسواق المالية والنقدية العالمية وما قد تخلفه من تطورات سلبية على الاقتصاد. كما قال انه فيما يتعلق باوضاع الاسواق الالية وتأثيرها المحتمل على موقف السياسة النقدية، فإنهم يراقبون التطورات عن قرب وانهم مستعدون للتفكير في جميع الادوات المتاحة.

كما تم الاعلان  اليوم عن مؤشرات الثقة في منطقة اليورو والتي تحسنت في شهر ديسمبر حيث جاءت مؤشر الثقة الاقتصادية بقراءة تفوق التوقعات بينما جاء مؤشر الثقة في القكاع الصناعي بقراءة دون التوقعات. ارتفع الانتاج الصناعي الألمانية من ناحية اخرى بنسبة 1.9% لشهر نوفمبر مقابل التوقعات بقراءة 1.55.

من الناحية الفنية، انخفض اليورو/ دولار أمريكي في بداية الجلسة الامريكية وبقي دون مستوى 1.3656 واذي يمثل مستوى مقاومة بسيط. وبالتالي يبقى الميل خلال يوم التداول في الاتجاه الهبوي وتميل النظرة الخالية الى الاتجاه الهبوطي واحتمالية اختبار مستوى 1.3458. وامتد اليورو/ باوند بريطاني في انخفاضه الاخير من مستوى 0.9446 ومن المحتمل ان يجد دعم قريب الاجل عند مستوى 0.8164. ويبقى اليورو/ ين ياتباني في اتجاهه الهبوطي قصير الاجل وقد يرتد للاعلى من مستوى الدعم 141.49.

قرر البنك البريطاني من ناحية اخرى الحفاظ على اسعار الفائدة بدون تغيير عند 0.5% وحافظ على هدف مشتريات الاثول عند 375 مليار استرليني كما كان متوقعا ولم يتم الاعلان سوى عن بيان مختصر من البنك بدون تفاصيل وبالتالي سيكون هناك تركيز كبير على محضر اجتماع البنك يوم 22 يناير. ومن بريطانيا ايضا. تم الاعلان عن العجز في الميزان التجاري والذي سجل 9.4 مليار استرليني في نوفمبر وهي قراءة متوافقة مع التوقعات.

وقد تم الاعلان من امريكا عن المعدلات الاسبوعية للشكاوى من البطالة والتي انخفضت الى 330 ألف في الاسبوع المنتهي يوم 4 يناير مقابل التوقعات بقراءة 337 ألف. ولكن ارتفعت القراءة المعدلة للاسبوع الاسبق من 339 الف الى 345 الف. وجاء تقرير تشالنجر لتسريح العمالة الامريكية بقراءة -32%  لشهر ديسمبر. وسيكون التركيز القادم على تقرير التوظيف الامريكي يوم غد الجمعة بغير القطاع ا لزراعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.