اخبار اقتصادية

انخفاض الدولار بعد اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC)

 

 

فيما عدا الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY والذي ارتد للأعلى عن الحاجز النفسي 100.00 في بداية جلسة التداول الآسيوية اليوم، انخفض الدولار مقابل جميع العملات الأساسية صباح الجلسة الأوروبية اليوم كرد فعل من التجار للإرشاد المستقبلي الحذر الذي صدر عن اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) يوم أمس.

 

في مؤتمر اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) الذي انعقد يوم أمس، أعادت جانيت يلين محافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي التأكيد على وجهة نظرها بأن الاقتصاد الأمريكي كان يتحرك بشكل عام في الاتجاه الصحيح ولكن كان من السابق لأوانه تحديد موعد رفع سعر الفائدة. وقد اعطت يلين إشارة قوية بأنه من المحتمل أن يقوم البنك الاحتياطي الفيدراليبتغيير أسعار الفائدة في شهر ديسمبر إن ظل الاقتصاد الأمريكي على طريق النمو الاقتصادي الحالي.

وكان ميل البنك الاحتياطي الفيدرالي إلى ضييق السياسة النقدية واضحًا في تصويت يوم أمس مع  تصويت ثلاث أعضاء لصالح رفع سعر الفائدة في شهر سبتمبر.  ولا تزال يلين تظهر كمعارض وكانت لهجتها التشكيكية هي التي شجعت السوق في المقام الأول على ضرب نقاط وقف الخسارة ضد العملة الأمريكية هذا الصباح، حيث لا تزال العقود المستقبلية الخاصة بتوقع إجراءات البنك الاحتياطي الفيدرالي تعطي فرصة بنسبة 50/50 لصالح رفع سعر الفائدة في شهر ديسمبر.

 

ومن المحتمل أن تتغير هذه الفرص إن اظهرت البيانات الامريكية أي مفاجآت صعودية والأكثر أهمية من ذلك إن ظلت ارتفاعات التوظيف الشهرية فوق 100 ألف.  واكدت يلين على حقيقة أن الاقتصاد يقوم بتوليد فرص عمل كافية لاستيعاب الداخلين الجدد إلى سوق العمل و يبدو أن هذا هو أكبر سبب  في عقلها للعودة إلى تطبيع السياسة النقدية. وحتى يشهد السوق دلليل على استمرار معدل النمو في الاقتصاد الأمريكي، سوف تستمر الشكوك بشأن رفع سعر الفائدة في شهر ديسمبر وقد يكون هذا ضغط سلبي على العملة الأمريكية في الوقت الحالي.

 

من ناحية أخرى قرر البنك الاحتياطي النيوزلندي الحفاظ على أسعار الفائدة بدون تغيير كما هو متوقع، ولكنه قدم بيان أكثر ميلا الى السياسة النقدية الميسرة، حيث قال أن ارتفاع قيمة الدولار النيوزلندي لم تكن تساعد على محاربة الضغط الانكماشية في الاقتصاد.  ولم تكن لمحاولات البنك تأثير على الدولار النيوزلندي/ الدولار الامريكي NZD/USD والذي  ظل مستقرًا في جلسة التداول الأوروبية وفي جلسة التداول الآسيوية. ارتفع الدولار الأسترالي الى مستوى 0.7668. .

 

في جلسة التداول الأمريكية اليوم سيتم الغعلان فقط عن معدلات الشكاوى من البطالة الأسبوعية و المنازل الموجودة، وبالتالي قد تكون حركة السعر في نطاق ضيق ولكن مع تحوّل الآراء إلى الاتجاه السلبي قليلاً تجاه العملة الامريكية، فإن أي نتائج مخيبة للآمال في هذه البيانات قد تدفع الدولار الأسترالي تجاه مستوى 0.7700 و اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD خلال مستوى 1.1250.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.