اخبار اقتصادية

انخفاض الدولار الأمريكي USD الى ما دون مستويات الدعم الهامة بعد ضعف لهجة الفيدرالي.

انخفاض الدولار الأمريكي USD الى ما دون مستويات الدعم الهامة بعد ضعف لهجة الفيدرالي.

 ارتفع اليورو يوم الأربعاء بدعم من ارتفاع عوائد السندات الأوروبية.  وتعرض الدولار الى ضغط البيع بعد ان جاء الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول من الولايات المتحدة الامريكية بقراءة  اقل من التوقعات. تجاوز اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD منطقة المقاومة 1.1052/98 قبل قرار السياسة النقدية من اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC).  وكان السوق يتوقع بالفعل بيان ضعيف.  وقد اعترف البنك الاحتياطي الفيدرالي في بيان السياسة النقدية بالخسارة الاخيرة في زخم النشاط الاقتصادي.  وانخفض الدولار الأمريكي كرد فعل لهذا.  وعاد اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD من اعلى المستويات عند 1.1188 ليغلق الجلسة عند  1.1128  (من مستوى يوم الاربعاء عند 1.0981). وكانت الخسارة اليومية في الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY محدودة.   وحصل اليورو/ ين ياباني و الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY الى حد ما على دعم من ارتفاع عوائد السندات.

 في ها الصباح قرر البنك الياباني الحفاظ على السياسة النقدية بجون تغيير.  ويتطلع السوق الان الى بيان السياسة النقدية وتقييم البنك الياباني للتضخم  ومعدل النمو بعد ذلك.. وقد اشار البنك الى انه لا توال هناك فرصة مرضية لأن يتم التوصل الى هدف التضخم من المنظور طويل الاجل.  وكان تأثير هذا على الين الياباني محدود. وكان المحرك الاساسي لحركة سعر الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY  هو عوائد السندات.  فقد كان ارتفاعها بمثابة حماية من انخفاض الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY و اليورو/ ين ياباني.  وبعد الموجات السعرية الحادة يوم امس،  وجد اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD منطقة تكافؤ جديدة عند 1.11. ولا تزال الموجات السعرية في الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY محدودة ويقع التداول عند منطقة 118.60. كان البنك الاحتياطي النيوزلندي قد قرر الحفاظ على سعر الفائدة بدون تغيير عن 3.50%. وقد أشار البنك الى انه سيحافز على اسعار الفائدة عند المستوى الحالي ولكن قد يقوم بقطع سعر الفائدة إذا ما ضعف معدل  الطلب او الاسعار الى ما دون الهدف المحدد.  انخفض الدولار النيوزلندي من 0.77 الى 0.76.

.

 واليوم منا لمقرر الاعلان عنا لعديد من البيانات الهامة.  فمن أوروبا سيتم الاعلان عن تقييم مؤشر أسعار المستهلك (CPI) و معدل البطالة من منطقة اليورو وبيانات سوق العمل الألماني و الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول من اسبانيا.  ونرى مخاطر صعودية تواجه التضخم في منطقة اليورو وقد يأتي معدل النمو الاقتصادي الاسباني أيضًا بمعدل قوي.  وستكون هذه العوامل داعمة لليورو.  كما توجد إشارات تدل على ان اليونان والدائنين يحرزون تقدم على طاولة المفاوضات.  وفي الولايات المتحدة الامريكية سيتم التركيز على مؤشر تكاليف التوظيف و معدلات الشكاوى من البطالة.

 كما نرى مخاطر صعودية من هذه البيانات أيضًا.  وبالتالي يبدو أن تأثير هذه البيانات على اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD متوازن.

 في الأيام السابقة ، كان الدولار الأمريكي في موقف دفاعي خاصة  مقابل اليورو. وكان المستثمرون قد قللوا من صفقات شراء الدولار الامريكي  حيث توقعوا ضعف الناتج المحلي الإجمالي للربع الاول من الولايات المتحدة الامريكية وضعف تقييم البنك الاحتياطي الفيدرالي.  . اخترق اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD مستوى المقاومة 1.1052/(98).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.