Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

انخفاض الاسترليني وقوة أداء عملات السلع مع ارتفاع السلع

 تداول الاسترليني عند مستويات منخفضة مقابل العملة الأمريكية وأدى الاختلاف بين أداء اليورو والجنيه الاسترليني إلى دفع اليورو/ باوند بريطاني بما يقرب من 1٪.  ولم ترد  أستقارير اقتصادية من المملكة المتحدة يوم أمس وبالتالي كانت تدفقات الاسترليني تعتمد على شهية السوق للدولار الأمريكي. وكان من الممكن تحقيق مكاسب في منطقة 1.23  لو لم تأتي تلك الأنباء التي جاءت أمس بأن رئيسة الوزراء البريطانية مايو ستلقي يلقي خطابا هام عن خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit)  يوم الثلاثاء القادم. ونظرًا إلى وجود الكثير من المخاوف  المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، فإن مجرد ذكر هذه الكلمة يبدو أنها تؤدي إلى التشتت بين التجار. ستبقى بريطانيا هادئة اليوم في ظل غياب البيانات الاقتصادية المحركة للسوق من بريطانيا اليوم.

 

 كان أداء عملات السلع الثلاثة جيدًا للغاية مقابل الدولار النيوزلندي NZD يوم أمس وتصدر الدولار النيوزلندي NZD هذه الارتفاعات.  وارتفع الذهب بما يقارب 1% خلال التداول يوم أمس وهو اليوم الرابع من الارتفاع هذا الاسبوع.  وكانت الزيادة في الذهب قادرة على إعطاء دفعة قوية لكلا من الدولار الاسترالي والنيوزيلندي. وكان أكبر الرابحين في هذه المجموعة من العملات هو الدولار النيوزلندي، الذي تجاوز مستوى 0.71 في زوج العملة الدولار الأسترالي/ الدولار  النيوزلندي.  وكان الدولار الاسترالي أيضا قادرًا على اختراق مستوى 0.7500 للأعلى على الرغم من أنه ليس واضحا ما إذا كان سيتمكن من الصمود فوق هذا المستوى الرئيسي. وشهد الدولار الكندي أضيق مكاسب له خلال يوم التداول أمس. وإلى جانب ضعف الدولار الأمريكي ، فقد تمكن الدولار الكندي من الحصول على دعم من ارتفاع أسعار النفط والدولار الكندي. وقد ارتفعت أسعار النفط الخام فوق 53 $ للبرميل يوم امس، مما يمثل زيادة بنسبة 1.5٪. و جاء الارتفاع في أسعار النفط في ضوء التعليقات التي أدلى بها “باركيندو” السكرتير العام لمنظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك)   ، الذي ذكر أنه كان واثقً في أن أعضاء المنظمة  والدول الاخرى المنتجة للنفط  كانت ستلتزم بخططها في خفض إنتاجها. كما ساعد الطلب الصيني على النفط أيضا على ارتفاع أسعار النفط الخام حيث أظهرت البيانات أن الطلب في نوفمبرقد ارتفع  بنسبة 4.1٪ مقارنة بالعام الماضي. وكانت البيانات من كندا أقل تشيجعًا حيث  ارتفعت أسعار المنازل الجديدة أقل مما كان متوقعا.  ويقع تداول الدولار النيوزلندي/ الدولار الأمريكي NZD/USD و الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUD/USD في الوقت الحالي دون المتوسط المتحرك (SMA) لـ 100 يوم- وهو مكان أساسي للانعكاسات السعرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *