اخبار اقتصادية

انخفاض الأسهم العالمية بعد الرسائل المتضاربة من البيت الأبيض

انخفاض الأسهم العالمية بعد الرسائل المتضاربة من البيت الأبيض

 

لا تزال التوتراتا لتجارية والحكائية هي الأفكار الأساسية المسيطرة على حركة الأسواق المالية.  وبعد عمليات البيع المكثفة في الأسهم الامريكية ، تعرضت المؤشرات الآسيوية إلى الضغط اليوم. وفي وقت كتابة هذا التقرير انخفض مؤشر نيكي الياباني بنسبة 0.52% وانخفض مؤشر هانج سينج HSI بنسبة 0.88%. وامتد مؤشر شنغهاي المركب من الصين ي هبوطه الحاد الاخير حيث انخفض بنسبة 0.81% . وفي سوق العملات كان الين الياباني (JPY)  هو العملة الاكثر قوة اليوم ويليه اليورو. وتعتبر عملات السلع ضعيفة بشكل عام وكان الدولار الأسترالي هو من قاد الانخفاض. وفي أسواق أخرى، امتد النفط الخام في الارتداد الصعودي الأخير وعاد غلى ما فوق مستوى 68. وظل الذهب فوق مستوى 1270 لفترة وجيزة  في حركة التعافي يوم أمس ولكنه عاد بعد ذلك إلى مستوى 1260.

ومن الناحية الفنية، عاد تركيز السوق إلى أعلى مستوى سعري عند 1.6189 وذلك عندما اختراق زوج العملة اليورو/ الدولار الاسترالي لمستوى الدعم 1.5773 والذي تحول بالتالي إلى مقاومة . ومع الدفاع الموجود عند مستوى الدعم 1.5153، فإنه يوجد دفاع عن الارتفاع متوسط الأجل من أدنى مستوى لعام 2017 عند 1.3624. ولا تزال الارتدادات السعرية في اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD و الباوند البريطاني/ الدولار الأمريكي GBP/USD تعتبر حركات تصحيحية على الرغم من احتمالية امتدادها في المستقبل القريب. ولا يزال اليورو/ الين الياباني EUR/JPY  و الباوند/ ين ياباني GBPJPY في نطاق تداول ضيق على الرغم من ان الحركة تميل الى الاتجاه الهبوطي بشكل أكبر. ولا تزال هناك مستويات من المهم متابعتها وهي مستوى 126.63 في زوج العملة اليورو/ الين الياباني EUR/JPY و مستوى 144.37 في زوج العملة الباوند/ ين ياباني GBPJPY.

نافارو وموشن يرسلان رسائل متضاربة حول القيود على الاستثمار الأجنبي

 

أصابت الحيرة الاسواق الأمريكية بعد الرسائل المتضاربة من إدارة ترامب بشأن القيود الاستثمارية على الشركات الأجنبية.  وقد كتب وزير الخزانة الأمريكي “ستيفين موشن” على تويتر أن “البيان المتعلق بالاستثمار الأجنبي في شركات التكنولوجيا” لن يختص بالصين ، بل جميع الدول التي تحاول سرقة تكنولوجيتنا.  وقد انخفض مؤشر داو جونز الصناعي ما يقرب من 500 نقطة بعد  هذه الرسالة .

ولكن في وقت لاحق حاول بيتر نافارو ، مستشار البيت الأبيض التجاري ، الحديث عن فرض قيود على جميع الاستثمارات الأجنبية.  وقال “لا توجد خطط لفرض قيود استثمارية على أي دولة تتدخل بأي شكل من الأشكال مع بلدنا.  ليست هذه هي الخطة.  .

تمكن مؤشر داو جونز الصناعي من تعويض بعض الخسائر بعد أن سجل أدنى مستوى له عند 24084.39.  فقد أغلق على انخفاض  بمقدار 328.09 نقطة أو بنسبة 1.33% ليصل إلى مستوى 24252.80. وقد تراجع مؤشر ستاندرد آند بور 500 بنسبة 1.37% أو بمقدار 37.81 ليغلق عند مستوى 2717.07. وقد عانى مؤشر ناسداك من أسوأ انخفاض حيث تراجع بنسبة 2.09% أو بمقدار  160.91 نقطة  ليصل إلى مستوى 7532.01.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.