اخبار اقتصادية

اليونان توشك على تقديم اقتراح جديد وانتظار السوق لمحضر اجتماع الفيدرالي

 

الأخبار والأحداث:

 جاءت أخبار عاجلة اليوم بأن اليونان سوف تقدم عرض للمؤتمنين.  ووفقا لمصادر مبكرة فسوف تتضمن خطة اليونان تمديد اتفاقية الديون الدولية.  ولكن حتى ساعات قليلة ماضية قالت أثينا أنها سترفض أي تمديد لصفقة الإنقاذ.  وهناك المزيد من الاخبار بأن العرض قريب جدا من الذي تم رفضه من مجموعة اليورو يوم الاثنين.  والاختلاف الوحيد أنه يطلف عليه “دين”.  ارتفع اليورو/ دولار أمريكي EURUSD سريعا الى مستوى 1.1412 في ظل هذه التطورات الايجابية. واعتمادا على المعلومات الحالية، لا نزال متشكيين بشأن خطة الانقاذ الجديدة.

 وعلى الرغم من استمرار المأزق بشأن مجموعة اليورو واليونان، لا تزال  الأسواق المالية هادئة.   وحتى اليورو/ دولار أمريكي EURUSD يعتبر تداوله هادئا منذ بداية الاسبوع حيث يقع تداوله داخل نطاق تداول محدد.  ولا يمكن لأحد في الأسواق المالية وضع توقع جدي بـ “خروج اليونان” من منطقة اليورو   لأن التداول يصبح أكثر راحة لمديري المخاطر.  ويعتبر التداول عند الحدود الطرفية لنطاقات التداول لعبة خطرة.  وبالتالي قد يكون الاعسار لدى اليونان متزايد بدرجة كبيرة (فوق 20% من وجهة نظرنا).   وقال ” Jeroen Dijsselbloem  ” رئيس مجموعة اليورو متحديًا بأن  اليونان عليها قبول امتدادا للبرنامج الحالي. وبدون اي ذكر منه للمفاوضات الجديدة.  واستمر في قوله انه في نهاية الاسبوع لن تكون هناك قدرة على تسجيل طلبات لمتديد برنامج المساعدة الحالي.  ولا نزال نشك في أن الحكومة اليونانية سوف تقبل بهذا.  وطالما ان حل خروج اليونان غير محتمل فسوف يُنهي البنك المركزي الأوروبي (ECB) مساعدة السيولة الطارئة والتي تحافظ على بقاء البنوك اليونانية حيث أنهم يواجهون قضايا جدية في السيولة.  ولكن وفقا للجدول الزمني من “Dijsselbloem” بعد يوم الجمعة فسوف يواجه البنك المركزي الأوروبي (ECB) وقت عصيب لتعديل استمرارية مساعدة السيولة الطارئة.  وفي الماضي ذلل البنك المركزي الأوروبي   جميع القواعد لليونان ولكنيبدو ان هذه المرة مختلفة ، وسوف يكون من المستبعد أن يدعم  البنك المركزي الأوروبي هذا السيرك السياسي.  وتعتبر اليونان تحت ضغط إلغاء السيولة من البنك المركزي الأوروبي (ECB). ويدل عدم وجود رد فعل في السوق على ان السوق يؤمن بالحل في اللحظة الأخيرة أو ان وجهات نظر انهيار اليونان غير منطقية بالنسبة للسوق.

اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC)

سوف يراقب السوق اليوم أيضًا محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) لشهر يناير.  وسوف يكون من المثير للاهتمام مراقبةا لمناقشات التي درات ف ي هذا الاجتماع عن “التطورات الدولية” و “الصبر بخصوص رفع الفائدة”، ومن غير الكتوقعا ن يتضمن بيان محضر اجتماع الفيدرالي اليوم توقيت لرفع سعر الفائدة.  وبالتالي من المحتمل ان يكون معدل التذبذب في السوق محدودا.  ومن المحتمل ان تقدم شهادة يلين امام الكونجرس المزيد من الضوء على توقيت رفع سعر الفائدة المخطط له من البنك الاحتياطي الفيدرالي.  ومن المتوقع ان نسمع اليون ان معدل النمو الاقتصادي قوي بقيدة الوظائف الأمريكية.  وسوف يكون من المثير للاهتمام ان نر إذا ما كان هناك اي قلق بشأن تراجع معدل التضخم.  وبشكل عام من المتوقعا ن يكون محضر اجتماع البنك الفيدرالي اليوم أكثر ميلا إلى رفع سعر الفائدة موضحًا تراجع معدلات “صبر” البنك الفيدرالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.