اخبار اقتصادية

اليورو يوشك على إنهاء الأسبوع بضعف بعد الدولار الأمريكي

اليورو يوشك على إنهاء الأسبوع بضعف بعد الدولار الأمريكي

 

كانت اسواق الفوركس هادئة نسبيا اليوم مع اقتراب موعد الاغلاق.  وهناك احاديث حول قوة اليورو في كل مكان.  فبينما ارتفعت هذه العملة مقابل اليورو، إلا أنها تعتبر ثاني أضعف عملة أساسية هذا الاسبوع. وهناك توقعات بأن البنك المركزي الأوروبي (ECB) قد يرفع سعر الفائدة قبل إنهاء برنامج التسهيل الكمي.  وهناك احاديث عن نتائج الانتخابات الهولندية بأنها أظهرت هزيمة الحزب الشعبي والمناهضين لفكرة اليورو.  ولكن كان تأثير هذه العوامل على اليورو لفترة وجيزة.  وقد تكون حركة السعر في أزواج العملات التقاطعية عامل لهذه الحركة، حيث يوجد في أسواق العملات قوة نسبية دائمًا.  ولكن في مثل هذه المواقف، ننظر دائما الى اليورو/ فرنك سويسري EUR/ CHF للحصول على المزيد من الارشاد لأداء اليورو.

اليورو/ فرنك سويسري EUR/ CHF يدل على ضعف في اليورو

ارتد اليورو/ فرنك سويسري EUR/ CHF الاسبوع المااضي وربما تكون هذه هي بداية النظرة الايجابية بأن الاتجاه المتوسط لهذا الزوج ينعكس للاعلى.  ولكن الانخفاض الحاد منذ ذلك الحين والانخفاض الى 1.0823 في بداية هذا الاسبوع قد حطم هذه النظرة الايجابية.  خاصة وأن الارتفاع من مستوى الدعم 1.0689 كان قصير الاجل.  ويتجه هذا الزوج الى مستوى الدعم قصير الاجل وق يخترقه قبل الاغلاق الاسبوعي.  ومن زاوية أخرى، وصل اليورو/ فرنك سويسري EUR/ CHF إلى المتوسط المتحرك الأسيّ (EMA) لـ 55 أسبوع ( يقع الان عند 1.0809) لفترة قصيرة جدا من الوقت. ويدل الارتداد من المتوسط المتحرك الأسيّ (EMA) الهبوطي الى ان الهبوط مستمر. وسوف نركز على التطورات العامة المتعلقة بأزواج اليورو.  ولكن في الوقت الحالي قد يختبر اليورو/ فرنك سويسري EUR/ CHF مستوى الدعم الاساسي 1.0620 مرة اخرى الاسبوع القادم. وقد يصاحب هذا ضعف في اليورو/ الباوند البريطاني EUR/GBP  و اليورو/ دولار استرالي.

 

مؤشر FTSE يمتد في ارتفاعه

اعتبر السوق ان قوة الاسترليني مفاجأة قبل اعلان البنك البريطاني. ولكن تصويت كرستين فوربس من البنك البريطاني لصالح رفع سعر الفائدة أصبح حقيقة الآن، حتى وإن كانت فرصة رفع سعر الفائدة بعيدة وقد لا يحدث هذا قبل بداية عام 2018. وقد تلقى المستثمرون هذا الاعلان بشكل جيد.  واغلق مؤشر FTSE عند مستوى قياسي من الارتفاع يوم أمس وارتفع مرة اخرى اليوم.  ولا يزال من المبكر للغاية الحديث عن انعكاس في اتجاه الباوند البريطاني.  ولكن تدل التطورات على أن الامور ليست جيدة كما يبدو عليها في بريطانيا على الرغم من خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) والحديث عن استفتاء اخر في اسكتلندا.

اجتماع مجموعة الدول العشرين G20 في الاجازة الاسبوعية

سيكون اجتماع مجموعة الدول العشرين G20 في ألمانيا محط أنظار الجميع في الاجازة الاسبوعية.  وكان وزير المالية الألماني قد قال ان هذه المجموعة لم تجتمع على فتح الاسواق والتجارة العالمية.  وقال : لا اعلم ما التعبير الدقيق لهذا ولكن لم يثر أحد سياسة الحمائية بعد ولا اعتقد ان علينا الاتفاق بهذا الشأن.  .

من ناحية البيانات الاقتصاية….

ارتفع الإنتاج الصناعي من الولايات المتحدة الامريكية بنسبة 0.0% في فبراير. انخفضت طاقة الانتاج الى%75.4. ارتفعت الشحنات الصناعية من كندا الى 0.6% كمعدل شهري في يناير.  انخفض فائض الميزان التجاري من منطقة اليورو الى 15.7 مليار في يناير.  وارتفع مؤشر ثقة رجال الاعمال من نيوزلندا الى 55.2 في فبراير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.