اخبار اقتصادية

اليورو مستمر في الحركة المحدودة بعد عمليات اعادة التمويل من البنك الاوروبي

ظلت حركة تداول اليورو محصورة داخل نطاق محدد من التداول بعد أن قال البنك المركزي الأوروبي أنه سوف يُقرِض مبلغ قدره 529.5 مليار يورو إلى 800 مؤسسة مالية ضمن الدورة الثانية من عملية التمويل طويل الأجل (3 سنوات). ويعتبر هذا المبلغ اكبر من توقعات السوق التي بلغت 400-500 مليار يورو وإن كان ليس أكبر بكثير.  كما أنه أكبر أيضًا بالمقارنة مع مبلغ الاعتماد المخصص في شهر ديسمبر لهذه العملية والذي بلغ 489 مليار يورو إلى 523 بنك. وعلى الرغم من أن هذا المبلغ أعلى أو اقل من التوقعات، إلا أن عدد البنوك المتقدمة بطلب الحصول على قرض من البنك المركزي الأوروبي فاجأ الأسواق.  وتعتبر هذه إشارة على أن هناك المزيد من المؤسسات المالية الأصغر طلبت الحصول على تمويل، ومن المحتمل أن يكون هناك المزيد من التمويل الموجه إلى الاقتصاد نتيجة لذلك.

وفي أخبار أخرى من أوروبا، قالت ايرلندا أنها ستجري استفتاء حول فرض المعاهدة المالية التي تم الاتفاق عليها من قبل 25 من 27 دول في الاتحاد الأوروبي باستثناء المملكة المتحدة والتشيك. وقال رئيس الوزراء كيني انه على ثقة بأن الجمهور سيصوت لصالح المعاهدة. إلا انه من المعروف أن الأصوات الايرلندية لديها تاريخ يقول أنها ترفض إجراءات الاتحاد الأوروبي في عمليات التصويت. نقضت المحكمة الدستورية في ألمانيا اهتمام الحكومة  بدفع قرارات المساعدة المالية في منطقة اليورو إلى لجنة برلمانية خاصة. وقد يؤدي هذا في نهاية المطاف إلى إبطاء الموافقة على الإجراءات الطارئة استجابة لأزمة الديون.

وفيما يتعلق بالبيانات الاقتصادية،  ارتفع الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي للربع الرابع إلى 3.0% كمعدل سنوي. وقد أظهرت البيانات الاقتصادية من أوروبا أن مؤشر أسعار المستهلك من منطقة اليورو  قد تراجع إلى 2.6% كمعدل سنوي في يناير، بينما انخفض مؤشر أسعار المستهلك باستثناء الغذاء والطاقة إلى 1.5% كمعدل سنوي. ولم يتغير معدل البطالة الألمانية عن 6.8% في فبراير . وتحسن مؤشر المؤشرات القيادية السويسري KoF قليلا إلى مستوى -0.12 في فبراير. وارتفعت الموافقات على القروض العقارية البريطانية إلى مستوى 59 دولار بينما انخفض العرض النقدي M4 بنسبة 1.8% في يناير. ولم يتغير معدل ثقة المستهلك السويسري GfK عن مستوى -29 في فبراير.

ارتفعت تصاريح البناء النيوزلندية بنسبة 8.3% كمعدل شهري خلال يناير، وتحسن مؤشر ثقة رجال الأعمال النيوزلندي NBNZ إلى مستوى 28 في فبراير. وارتفعت مبيعات التجزئة الاسترالية بنسبة 0.3% كمعدل شهري في يناير. وارتفع مؤشر  الدولار الاسترالي والدولار الكندي باعتدال تأثرًا بالبيانات القوية. وقد انخفض مؤشر مديري المشتريات الصناعي الياباني قليلا إلى مستوى 50.5 خلال شر فبراير، وارتفع الإنتاج الصناعي بنسبة 2.0% كمعدل شهري خلال شهر يناير، وانخفضت المنازل المبدؤ بناؤها بنسبة 1.1% خلال شهر يناير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *