اخبار اقتصادية

اليورو/ دولار أمريكي EURUSD يحاول الاتجاه الى مستوى 1.14 قبل قرار البنك المركزي الأوروبي

 

 بعد الامتداد الهبوطي الى أدنى مستوى له خلال اسبوعين عند 1.1305 يوم الاثنين، ارتفع اليورو/ دولار أمريكي EURUSD بشكل ثابت  باتجاه مستوى 1.14 rfg قرار البنك المركزي الأوروبي (ECB) يوم الخميس.  وعلى الرغم من ان الثقة الاقتصادية في الإتحاد الأوروبي لا تزال شاحبة، كما أن الضغط لا يزال كبير على البنك المركزي الأوروبي (ECB) ليقوم بإجراءات إضافية لتنشيط  الاقتصاد في الإتحاد الأوروبي، إلا أنه يوجد توافق عام في الآراء بأن البنك المركزي لن يغير في السياسة النقدية في وقت لاحق يوم الخميس. وهنك توقعاات  بأن البنك المركزي الأوروبي (ECB) لن يقوم بالمزيد من التسهيل الكمي ، الأمر الذي يشجع على شراء اليورو من التجار.

ولا تزال معدلات الثقة الاقتصادية في أوروبا ضعيفة حيث يضغط على الاقتصاد بشكل مستمر الانخفاض الخطر في التضخم وركود معدل النمو الاقتصادي.   ونتوقع ان يكرر اعضاء السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي (ECB) التهديد المتزايد بوجود المزيد من التحفيز النقدي ،  وأن يستمروا في الحديث الذي يدفع اليورو للأسفل بعد ارتفاعه خلال الست اشهر الماضية. وكان السبب الوحيد الذي نراه وراء ارتفاع اليورو/ دولار أمريكي EURUSD  بعد أن كان قد سجل أدنى مستوى له خلال 10 اعوام في وقت مبكر من هذا العام هو أن توقعات رفع سعر الفائدة من الولايات المتحدة الامريكية قد تراجعت للوراء بشكل متكرر.

 وتعتبر هذه من أحد العقبات الاساسية التي يواجهها البنك المركزي الأوروبي (ECB) عندما يتعلق الأمر بزوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EURUSD، لأن  ضعف ثقة المستهلك تجاه الدولار الأمريكي USD سوف تؤدي الى ارتفاع هذا الزوج.  ولا نزال نعتقد أن الدولار الأمريكي USD لم يصل الى القاع السعري له حتى الآن وأن ضعف الدولار الأمريكي USD سوف يستمر في أسواق العملات.  ومع اتجاه توقعات رفع سعر الفائدة في الولايات المتحدة الامريكية الى الربع الأول من 2016 أو ما هو أبعد من ذلك الموعد، فسوف يكون الدولار الامريكي عُرضة للمزيد من الانخفاض.

 وكما حدث في نهاية سبتمبر وبداية أكثوبر، فإن اي ارتفاع في اليورو/ دولار أمريكي EURUSD فوق 1.14 أو اتجاهه الى 1.15 سيعتبر فرصة بيع للمستثمرين.

خام غرب تكساس الوسيط (WTI) ينخفض تحت 45 دولار

 استمر ضعف الزخم على خام غرب تكساس الوسيط (WTI) حيث تنخفض هذه السلعة في الوقت الحالي الى ما دون مستوى 45 دولار، ووصلت يوم أمس الى$44.85 للبرميل. ومنذ الارتفاع غير المتوقع فوق مستوى 50$  خلال ما يقل عن اسبوعين، انخفض خام غرب تكساس الوسيط (WTI) بما يزي\ عن 5$.  ولا تزال النظرة المستقبلية تجاه خام غرب تكساس الوسيط (WTI) هبوطية ونعتقد ان الاسعار ستستمر في الانخفاض خلال بقية عام 2015.  وسوف يكون التهديد المسيطر على ثقة المستثمر هو الاشارات المتكررة بوجود فرط في عرض النفط في الاسواق، ونعتقد أن المخاوف المستمرة بشأن الاقتصاد العالمي قد يؤدي الى تراجع معدل الطلب على هذه السلعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *