اخبار اقتصادية

اليورو/ دولار أمريكي EURUSD يتجه إلى مستوى 1.1500؟

اليورو/ دولار أمريكي EURUSD يتجه إلى مستوى 1.1500؟

 

كان التداول اليوم جيدًا بالنسبة للتجار البائعين للدولار الامريكي، حيث ارتفع كل من اليورو مقابل الدولار الأميركي و الجنيه الإسترليني مقابل الدولار مسجلان أعلى مستويات جديدة لهما خلال وقت مبكر من جلسة التداول الآسيوية و الأوروبية.

 

واصل اليورو ارتفاعه بلا هوادة فوق مستوى 1.1400 في جلسة التداول الآسيوية، وقد تمكن حتى الآن من تحقيق مكاسب في جلسة التداول الأوروبية.  على الرغم من حقيقة أن البنك المركزي الأوروبي حاول أن يسحب تعليقات ماريو دراغي يوم الثلاثاء، إلا أن السوق يبدو مقتنعًا بأن البنك المركزي الأوروبي (ECB) سيصب أكثر ميلا إلى الموقف الحيادي قريبا.

 

لا تزال بيانات منطقة اليورو تظهر تحسنا مطردا في حين أن البيانات الأمريكية كانت أكثر تضاربًا في الآونة الأخيرة حيث سجلت السلع المعمرة والمنازل المعلقة على حد سواء نتائج أقل من التوقعات هذا الأسبوع.  ويمكن أن تكون القراءة المعدلة الثانية للناتج المحلي الإجمالي للربع الأول من العام محورية في جلسة التداول الامريكية.  و لا يتوقع السوق أي تغيير عن 1.2٪، ولكن أي تعديل صعودي يمكن أن يقدم للدولار الأمريكي دعم كبير للغاية حيث أن ذلك يشير إلى أن النمو الأساسي هو أفضل من القراءة الأولية.  ومع ذلك، إذا جاءت أرقام الناتج المحلي الإجمالي المعدلة أقل فعليا،  فقد يكون انخفاض عوائد السندات الأمريكية كبيرًا.

 

والآن يعمل السوق على افتراض أن البنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يرفع سعر الفائدة مرة أخرى على الأقل مرة أخرى في عام 2017.  ولكن أي تباطؤ في نمو الولايات المتحدة يمكن أن يعزز بسرعة هذا الافتراض ويساعد على دفع اليورو مقابل الدولار الأميركي إلى المستوى الرئيسي 1.1500 هذا الأسبوع.

 

وفي الوقت نفسه، شهد الباوند البريطاني أيضا الكثير من الإجراءات في جلسة تداول لندن حيث يتحرك هذا الزوج خلال نقاط الوقف عند مستوى 1.3000 قبل أن تدفعه عمليات جني الأرباح مرة أخرى نحو 1.2950.  وقد دفعت بيانات الرهن العقاري والميل المستمر من اندي هالدين عضو البنك البريطاني إلى تضييق السياسة النقدية ومطالبتها بضرورة مكافحة التضخم إلى ارتفاع هذا الزوج للأعلى.  ومع ذلك، فإن مستوى 1.3000 هو مستوى مقاومة هائل للإسترليني، ونظرا إلى أن محافظ البنك البريطاني مارك كارني ليس في أي مكان قريب من الميل الى تضييق السياسة النقدية مثل هلدين، نشك في أن يكون هناك أي إجراء من جانب البنك المركزي في أي وقت قريب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.