اخبار اقتصادية

الصين تتفوق على الهند لتصبح أكبر مستهلك للذهب

 

 

 تفوقت الصين كما كان متوقع على الهند لتصبح أكبر مستهلك للذهب في العام الماضي. وفقا لمجلس الذهب العالمي (WGC)، ارتفع مجموع الطلب على الذهب المادي في الصين بنسبة 32٪ لتصل إلى 1.066 طن في عام 2013. كان ذلك أعلى بكثير من معدلات الطلب التي سجلتها الهند  والتي بلغت  975 طنا  حيث أدت القيود المفروضة على الاستيراد في الهند إلى ارتفاع  معدلات الطلب على الذهب بنسبة  13%.   على الصعيد العالمي، سجلت المشتريات لسبائك الذهب والقطع النقدية رقما قياسيا العام الماضي في حين ارتفع حجم الطلب على المجوهرات بأسرع وتيرة له خلال 16 عاما. كما ارتفعت معدلات الطلب في الدول النامية الأخرى أيضا بشكل حاد، خاصة في تركيا حيث ارتفعت المشتريات من سبائك الذهب والقطع النقدية بنسبة  113٪ ، حيث هرع المستثمرون لحماية ثرواتهم وسط أزمة العملة.

من الواضح أن ضعف أسعار الذهب قد ساعد أيضًا على حدوث هذه طفرة في الطلب الصيني. ولكن التدفقات الكبيرة من صناديق الاستثمار المتداولة  الخاصة بالذهب وانخفاض معدلات شراء البنك المركزي  يعني أن الطلب العالمي في عام 2013 كان لا يزال أقل من مستويات 2012 بنسبة 15٪، وذلك وفقا لمجلس الذهب العالمي. حتى تعود صناديق الاستثمار المتداولة بأعداد كبيرة، فقد يعاني الذهب من أجل إحراز المزيد من التقدم. في الواقع، انخفض  الأصفرالمعدن الثمين بشكل حاد جدا اليوم. وكانت عمليات جني الأرباح هي اسم اللعبة اليوم، حيث  كما وجد المضاربون عذر في شكل أخبار سحب السيولة الصينية، بالاضافة ألى أن معدل التضخم البريطاني قد انخفض الى ادنى مستوياته خلال ما يزيد عن أربع اعوام.

ومع ذلك فإن التوقعات لا تزال تدعم الاتجاه الفني الصاعد على الذهب. ولا نعتقد أن هذا سوى تراجع تصحيحي صحي داخل الاتجاه المتصاعد على المدى القريب. وفي الواقع، هناك العديد من النقاط الفنية على طول الطريق التي يمكن أن تتحول إلى دعم الآن مثل 1294- 1295$  و $ 1275-1280، وهي المستويات التي كانت تعمل سابقًا كمقاومة. قبل هذه المستويات يكمن المتوسط المتحرك ل 200 يوم عند 1303 – 1314$  والذي يعتبر أيضا مهم جدا.

وفي الوقت نفسه  توقفت الفضة حول مستوى 22 $ والذي يقع عند المتوسط المتحرك لمدة 50 اسبوعا والذي يتقابل أيضًا مع مستوى التصحيح بنسبة 50٪ من الانخفاض في الفترة من أغسطس 2013. ويقع مستوى المقاومة التالي للفضة عند حوالي 22.70 $ –  28،00 $ . ويمثل هذا المستوى  مستوى تصحيح فيبوناتشي بنسبة 61.8٪ للموجة السعرية المذكورة اعلاه، ويتقاطع هذا مع خط الاتجاه الهابط على المدى الأطول. يقع مستوى الدعم الرئيسي للفضة عند  20.50 $ – نقطة  الاختراق يوم الجمعة. ولكن مثل الذهب، فقد لا تتراجع اسعار الفضة  إلى هذا الحد، حيث توجد عدة مستويات من الدعم الأخرى التي تأتي قبل مستوى 20.50 $.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.