Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

الدولار ينخفض قبل تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي

 

 

استمر الدولار الامريكي في انخفاضه مقابل اغلب العملات الاساسية قبل تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي المقرر الاعلان عنه في وقت لاحق اليوم؟ وفي ظل الرهانات السيئة التي قام بها مشترو الدولار الامريكي خلال هذا الاسبوع بعد ميل البنك الاحتياطي الفيدرالي الى لسياسة النقدية الميسرة في الوقت الحالي لا يوجد سبب قوي للتفكير في ان تقرير التوظيف اليوم قد يغير الامور بالنسبة للدولار الأمريكي إلا إذا جاءت بيانات الاجور بتحسن ملحوظ.

 

في الوقت ذاته جاءت بيانات القطاع الصناعي بنتائج افضل قليلا من التوقعات حول العالم، مما سدل على ان التباطؤ الذي شهدناه في بداية العام يبدأ في الانعكاس.  وقد تحوّل مؤشر مديري المشتريات (PMI) الى  الاتجاه الايجابي للمرة الاولى منذ ان سجل في شهر اغسطس قراءة 50.2 مقابل التوقعات بقراءة 49.4 كانت بيانات منطقة اليورو أفضل من التوقعات حيث سجلت قراءة 51.6 مقابل التوقعات بقراءة 51.4.‎

 

كانت قراءة القطاع الصناعي الوحيدة التي جاءت اقل من التوقعات هي قراءة بريطانيا والتي سجل فيها مؤشر مديري المشتريات (PMI) قراءة 51 مقابل التوقعات بقراءة 51.2. ولا تزال هذه القراءة أفضل من قراءة 50.8 التي جاء بها الشهر الاسبق ولكنها لا تزال قريبة من خط الـ 50 والذي يعتبر الخط الفاصل بين الانكماش والتعافي. علاوة على ذلك انخفضت البطالة للشهر الثالث على التوالي وكذلك طلبيات التصدير الجديدة.

 

وتستمر الاضطرابات في السياسات البريطانية في التأثير بشكل واضح على المستثمرين، وذلك مع المخاوف من ان خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) أمرمحتمل تماما.  يوم أمس جاء العجز في الحساب الجاري البريطاني بقراءة اكبر من التوقعات وذلك في إشارة أخرى بأن الميزان التجاري البريطاني وتدفقات رؤوس الاوال قد تكون مشكلة أكبر إن حصل التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي على المزيد من الدعم.  في الوقت ذاته سجل اليورو/ باوند بريطاني اعلى مستوياتها خلال 15 شهر حيث استمر في الاتجاه الى 0.8000 وهو مستوى لم يشهده منذ شهر ديسمبر 2014.

 

وبالنسبة الى تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي ، يتوقع السوق قراءة 205 ألف مقابل القراءة السابقة عند 242 ألف ولكن سيكون البيان الاهم في هذا التقرير هو متوسط الاجور في الساعة والذي من المتوقع ارتداداها الى 0.2% مقابل قراءة الشهر الاسبق عند – 0.1%.  وفي الشهر الماضي قد يكون الانخفاض المفاجئ قد ساهم في ميل البنك الفيدرالي الى السياسة النقدية الميسرة مع استمرارهم في  البحث عن دليل يدعم التضخم في الاجور قبل تطبيع السياسة النقدية أكثر.

 

وفي ظل قوة الآراء ضد  العملة الامريكية،  فإن المفاجئة الايجابية القوية فقط من تقرير التوظيف اليوم هي التي يمكنها فقط دفع العملة الأمريكية للاعلى.  ومن ناحية أخرى إن جاء هذا التقرير بقراءة دون التوقعات فقد يندفع اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD خلال مستوى 1.1500 بينما يندفع الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY تجاه مستوى 111.00.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *