اخبار اقتصادية

الدولار الكندي يتنفس الصعداء مع تعافي الدولار الامريكي وضعف اليورو

الدولار الكندي يتنفس الصعداء مع تعافي الدولار الامريكي وضعف اليورو

الأخبار والأحداث:

 لم تكن هناك مفاجآت من محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) لشهر ديسمبر 16-17.  وقد قال المسؤولين في البنك الفيدرالي أنه من غير المحتمل البدء في عملية تطبيع أسعار الفائدة لاجتماعين متتالين.  وتشير التوقعات العامة لأول رفع في أسعار الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي الى يونيو 2015، أي بماي توافق مع النظرة العالمية السابقة.  ويبدو ان مسؤولي البنك الاحتياطي الفيدرالي يميلون الى تحسن التوقعات الاقتصادية ، كما أنهم على ثقة من أن التضخم الأساسي سيصل الى  2.0٪ وهي النسبة المستهدفة من الاحتياطي الفيدرالي “مع مرور الوقت”.  ولا يوجد تصريحات تميل بشكل واضح الى السياسة النقدية الميسرة او تضييق السياسة النقدية، وبالتالي لم تتغير آراء السوق بعد محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية.  وعلى الرغم من ان الضعف الأجنبي يعتبر خطر يواجه التعافي الاقتصادي في الولايات المتحدة الامريكية، إلا أن انخفاض أسعار النفط قد يؤدي الى استمرار النشاط الاقتصادي.  سوف يراقب البنك الاحتياطي الفيدرالي قراءة مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي باستثناء الغذاء والطاقة (كانت القراءة الأخيرة في نوفمبر عند 1.4%)  وسوف يراقب السوق باهتمام نتائج تقرير التوظيف الامريكي بغير القطاع الزراعي.

وقد تجاوز اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD مستوى الدعم 1.18.

 وقد أدى محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) بالإضافة الى دلائل الانكماش في منطقة اليورو إلى دفع اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD الى ما دون مستوى الدعم 1.18.  وعلى الرغم من أوضاع ذروة البيع (يقع مؤشر القوة النسبية (RSI) عند 21%، البولنجر باند لـ 30 يوم عند 1.1848)، إلا  أن  هناك ضغط بيع على اليورو.  وغالبا ما نرى شراء اليورو ناتج عن طلب الشركات، بينما تسيطر عروض البيع على المنطقة الواقعة فوق 1.18. وعلى الرغم من حماسة عقود الاوبشن لمستوى 1.1800 اليوم، إلا أن اغلب عقود الاوبشن المرتبطة بالعروض تنتظر التفعيل عند 1.1750/1.1650.

وسوف تكون هناك  بيانات اقتصادية عن الدولار الكندي هذا الاسبوع، فمن المقرر الاعلان عن نتيجة تقرير التوظيف الكندي يوم غد.  وبشكل متوافق مع التوقعات، فقد تحول الميزان التجاري الكندي الى الاتجاه السلبي وتجاوز العجز البالغ 0.64 مليار التوقعات (-0.20 مليار دولار كندي).  وأخذت شحنات النفط والبيتومين الضربة الأكبر مع انخفاض نسبته 9.9٪ في نوفمبر، وهو مزيج من انخفاض نسبته 6.7٪ في الأسعار و 3.4٪  في احجام التداول.  ويعتبر هذا الانخفاض الاكبر خلال 3 اعوام.  وبعد اربعة اشهر من التدهور المستمر، من المحتمل عدم تحسن الاوضاع في بيانات الاشهر القادمة في ظل الانخفاض المسترم في النفط.  وامتد الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD في ارتفاعاته الى 1.1897.  وتزداد وجهة النظر الصعودية متوسطة الاجل حيث قد تؤدي  أسعار النفط الى المزيد من الانكماش في المشروعات المحتملة، وبالتالي فإنها تضغط سلبُا على التعافي الاقتصادي الكندي.  والحقيقة ان البنك المركزي الكندي مدرك تماما للسلبيات من العوامل الأساسية، وبالتالي سيحاول التوسع في موقفه الذي يميل الى السياسة النقدية الميسرة طالما ان البيانات الاقتصادية متدهورة.  ويعتبر تراجع مؤشر أسعار المستهلك (CPI) لشهر نوفمبر (2.0% لصالح الموقف الذي يميل الى السياسة النقدية الميسرة من البنك المركزي الكندي.  سوف يتم الاعلان يوم غد عن بيانات التوظيف الكندية لشهر ديسمبر وهناك مساحة لمزيد من التراجع في هذا التقرير بعد خسارة الوظائف الشهر الماضي بمقدار 10.7 ألف.  تشير التوقعات الى قراءة 14.5 ألف. وفي ظل صورة البيانات الاقتصادية، نتوقع أن يحافظ البنك المركزي الكندي على أسعار الفائدة بدون تغيير عند 1% في اجتماع السياسة النقدية يوم 21 يناير.  في هذا السياق قد يتجه الدولار الأمريكي / الدولار الكندي الى مستويات 1.20.

 وعلى المدى القصير أدى تعافي أسعار النفط اليومي الىتهدئة الضغوط الهبوطية على الدولار الكندي CAD بعد أن سجل الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي USD/CAD مستوى 1.1874 يوم أمس.  ويعتبر التعافي في النفط غير مستقر على الرغم من ان الأسعار عند مستويات حرجة بالنسبة لمنتجي النفط.  .

 وقد تجاوز اليورو/ الدولار الكندي مستوى الدعم القوي لشهر يناير عند 1.40 حيث اخترق اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD مستوى 1.18 للأسفل.  ومن المحتمل ان تؤدي الآراء السلبية تجاه أزواج اليورو الى اندفاع اليورو/ دولار كندي باتجاه مستوى تصحيح  فبوناتشي عند  عند 1.38577 لحركة الارتفاع من اغسطس 2012 الى مارس 2014.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.