اخبار اقتصادية

الدولار الاسترالي يُحلِّق للأعلى والدولار الامريكي ينهار

الدولار الاسترالي يُحلِّق للأعلى والدولار الامريكي ينهار

 

تعرض الدولار لمزيد من الضغوط في جلسة التداول الآسيوية وصباح جلسة التداول الأوروبية اليوم، مع استمرار عوائد السندات الأمريكية في الضغط على التداول حيث وصلت إلى أدنى مستوياتها منذ انتخاب دونالد ترامب.  وفي الوقت نفسه، واصل الدولار الاسترالي ارتفاعه مخترقًا مستوى 0.7550 في صباح جلسة تداول لندن على خلفية أرقام الناتج المحلي الإجمالي الأفضل من التوقعات.

 

جاء الناتج المحلي الإجمالي الأسترالي بنسبة 0.3٪ مقابل التوقعات بنسبة 0.2٪  وكانت هذه القراءة اعلى من التوقعات بشكل معتدل، ولكن نظرا لحقيقة أن السوق نفسه كان يترقب الحصول على قراءة سلبية محتملة، فقد تنفس السوق الصعداء بعد هذه البيانات. وليس هناك شك في أن النمو في أستراليا آخذ في التباطؤ، إلا أن هذا يعتبر بمعدل حميد أكثر بكثير مما يخشى العديد من المحللين.

 

وأشار العديد من المحللين إلى أنه على الرغم من التباطؤ، توسع كل من دخل الأسر واستثمار رجال الأعمال في قطاع الأعمال غير التعدينية، مما يشير إلى أن الطلب لا يزال ثابتا نسبيا.  لذلك على الرغم من التحديات العديدة التي تواجه الاقتصاد الأسترالي بما في ذلك التحديات الجيوسياسية والطقس وازدهار  التعدين، إلا أن هذه الدولة تسجل توسعا طويلا على المسار الصحيح، وكان هناك القليل من البيانات التي تشير إلى أن البنك الاحتياطي الاسترالي سيغير موقفه المحايد في أي وقت قريب.

 

ونتيجة لذلك، لا يزال الدولار الاسترالي محبوبا من مراجحات الشراء بالاقتراض (الكاري تريد) مع استمرار انخفاض عوائد السندات الأمريكية.  يقع تداول عوائد السندات الأمريكية لأجل  10 سنوات عند 2.15٪ وإذا بدأ العائد في التوجه نحو 2٪، فيمكن أن يرتفع  الدولار الاسترالي نحو مستوى 0.7700 بسبب ضعف الدولار الأمريكي وحده.

مع عدم وجود بيانات اقتصادية في جدول البيانات الاقتصادية اليوم، ستستمر السندات والأسهم في الهيمنة على تجارة الفوركس اليوم، ومن المرجح أن يندفع الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني نحو مستوى 109.00.  وقد ملأ هذا الزوج بالفعل الفجوة السعرية التي خلفها السعر على الرسم البياني من فوز ماكرون في أوائل مايو وسوف يحاول الأن الضغط على مستوى الدعم 108.50.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.