اخبار اقتصادية

الدولار الأمريكي ينخفض بعد طلبيات السلع المعمرة

 

 أصاب الدولار الامريكي حالة من الضعف بعد ضعف البيانات الاقتصادية في بداية جلسة التداول الأمريكي.  فقد انخفضت طلبيات السلع المعمرة بنسبة%3.4- في ديسمبر مقابل التوقعات بقراءة 0.5%.  وباستثناء المواصلات انخفضت هذه الطلبيات أيضًا بنسبة 0.8-% مقابل التوقعات بقراءة 0.6%. ويعتبر هذا هو الانخفاض للشهر الرابع  في طلبيات السلع المعمرة الامريكية مما يدل على ان التباطؤ العالمي  قد يبدأ في الضغط على الشركات الامريكية. ارتفع مؤشر اسعار المنازل ستاندرد اند بور كيس شيلر بنسبة%4.3 كمعدل سنوي في شهر نوفمبر.  وفقد مؤشر الدولار زخمه خلال يوم التداول بعد ان اخترق مستوى 95.50 الاسبوع الماضي.  وقد نشهد العملة الأمريكية في تراجع حاد بعد الاعلان يوم غد عن بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC).

 وقد انخفض الفرنك السويسري لفترة وجيزة مقابل اليورو اليوم بعد ان قال نائب محافظ البنك السويسري اليوم ان البنك السويسري مستعد للتدخل في سوق العملات الاجنبية.  وقد قال ان  سويسرا متأثرة بالتسهيل الكمي في أوروبا.  ووان السيولة المتدفقة من البنك المركزي الأوروبي (ECB) قد يكون لها تأثير طبيعي على الفرنك السويسري.  ويتوقع السوق ان يبدأ البنك السويسري في التدخل بعد التخلي عن الحد العلوي للعملة. وأظهرت البيانات المعروضة في الموقع الخاص بالبنك السويسري ان الايداعات قد ارتفعت الى 365.5 مليار في الأسبوع المنتهي يوم 23 يناير، مرتفعة عن الاسبوع الاسبق الذي سجل 339.6 مليار.  ويعتبر ذا اقوى ارتفاع في هذه الايداعات منذ يوليو 2013.  وتتمثل هذه الايداعات في المبالغ التي تقوم البنوك التجارية بايداعها في البنك السويسري. ومن الناحية التاريخية كانت هذه الايداعات قد ارتفعت قبل ذلك عندما تدخل البنك السويسري في السوق.

 في بريطانيا، ارتفع الناتج المحلي الإجمالي بمعدل متباطأ بما يزيد عن التوقعات الى 0.5% كمعدل ربع ستوي بالمقارنة مع التوقعات بنسبة 0.6%. وارتفع مؤشر الخدمات بنسبة 0.8% في شهر نوفمبر بالمقارنة مع التوقعات بتسبة%0.9. على الرغم من ذلك لم ينزعج الاسترليني كثيرا من هذه البيانات. وقالت كريستين فوربس صانع السياسة النقدية في البنك البريطاني يوم امس انها توقعت ان تشهد انخفاض اضافي في التضخم في الارباع السنوية القليلة الجديدة ولكنها تتوقع ان يكون هناك ارتفاع اقوى من التوقعات بعد ذلك.  وقالت انه غن تحقق هذا السيناريو فإن هذا سيدل على رفع مبكر في أسعار الفائدة  مما هو متوقع حاليا، خاصة للتأكد من ان اي رفع في سعر الفائدة سيكون بطيء وتدريجي.

 يستمر اليورو في الارتفاع مقابل اليورو بسبب انحسار مخاوف خروج اليونان من المنطقة. قال رئيس مجموعة اليورو “Jeroen Dijsselbloem” انه لم يكن هناك نص متاح يوم امس لخروج اليونان من منطقة اليورو وقال ان هذه القضية معلقة.  في الوقت ذاته قال أيضًا أن الخروج من منطقة اليورو لن يحل الصعوبات التي لا تزال تواجهها اليونان وان المزيد من التعافي هناك ستكون له فرصة أفضل في هذه المجموعة.  ولكن لا يزال هناك عدد من المشاكل التي تواجه اليونان وأولها ان اليونان عليها إعادة التفاوض بشان المساعدة المالية مع الترويكا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.