اخبار اقتصادية

الدولار الأمريكي يسجل اعلى مستوياته خلال 8 أشهر

الدولار الأمريكي يسجل اعلى مستوياته خلال 8 أشهر

 

ارتفع الدولار الأمريكي اليوم في جلسة التداول الآسيوية وبداية جلسة التداول الأوروبية  ليصل إلى أعلى مستوياته خلال 8 أشهر مقابل الين الياباني عندما اخترق  مستوى 113.70 للأعلى.

 

ولا يزال التجار متفائلين بشأن التوقعات المستقبلية الخاصة بالاقتصاد الأمريكي وموقف البنك الاحتياطي الفيدرالي الذي يميل الى تضييق السياسة النقدية، حيث من المحتمل استمرار المسار نحو التطبيع النقدي  عن طريق زيادة أسعار الفائدة الأمريكية مما يجعل الدولار أكثر جاذبية  على أساس عوائد السندات.  ومن ناحية أخرى ، تشير أخبار اليابان  إلى أنه على الرغم من بذل البنك المركزي الياباني لأفضل ما لديه من جهود  لرفع الاقتصاد، لا تزال هناك تحديات خطيرة تواجه كورودا وزملائه.  وأفادت السلطات اليابانية اليوم أن الأجور الحقيقية قد تباطأت إلى أدنى مستوى لها خلال عامين بنسبة -0.8٪ مقابل التوقعات بارتفاعها بنسبة 0.5٪.

 

ومن المرجح أن يؤدي هذا التراجع في الأجور  إلى نكسة خطيرة لبرنامج المحافظ النقدي كورودا الخاص بالتسهيل النقدي المكثف، وقد يؤدي إلى تأخير هدفه المتمثل في تحقيق معدل تضخم عند 2٪.  وتستهدف السلطات اليابانية الآن 2018 بدلا من هذا العام كجدول زمني لتحقيق هدفها، ولكن نظرا لآخر نتائج عن بيانات الأجور ، فقد يكون هذا التاريخ حتى   متفائلا.

وسيكون الدافع وراء التدفقات المالية في الدولار الأمريكي/ ين ياباني USDJPY هذا الاسبوع  هو استمرار التيسير النقدي في اليابان وتوقع تضييق السياسة النقدية في الولايات المتحدة الامريكية، وارتفع هذا الزوج الآن ليكون قريبا من مستوى 114.00 .

 

وفي الوقت نفسه تعرض الدولار الاسترالي لضغوط بيع كبيرة بعد أن جاء تقرير مبيعات التجزئة بخيبة أمل شديدة للسوق، حيث سجل معدل – 0.1% مقابل التقعات بمعدل 0.3%.   وكان هذا الانخفاض على نطاق واسع مع انخفاض في مبيعات التجزئة من الأغذية، والمتاجر الكبيرة وتجارة التجزئة للسلع المنزلية.  هذا هو الشهر الرابع من الخمسة أشهر الأخيرة التي تأتي به  مبيعات التجزئة أقل من التوقعات مما يشير إلى أن المستهلك يتراجع.  وهذا الطلب الضعيف يمكن أن يصبح بسرعة مصدر قلق للبنك المركزي الأسترالي إذا بدأ في التأثير على الاقتصاد على نطاق أوسع.  وحتى الآن لم يظهر على الطلب على الأعمال أي ضعف مادي ولا يزال نمو الناتج المحلي الإجمالي الاسترالي في مساره  الصحيح.  ومع ذلك، فمن الواضح أن هذه إشارة مقلقة، وأصبحت أسواق العملات تشعر بالقلق من أن البنك الاحتياطي الاسترالي قد يستأنف مرة أخرى ميله الى تسهيل السياسة النقدية.  وانخفض زوج الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكيدون مستوى 0.7350 ويمكنه اختبار مستوى الدعم الرئيسي عند 0.7300 خلال جلسة التداول الأمريكية.

 

في جدول البيانات الامريكية اليوم سيتم الاعلان عن مؤشر ثقة المستهلك.  ولا يزال السوق يميل الى اتجاه الدولار الصعودي وقد يمتد ارتفاعه خاصةً مقابل الين الياباني حيث سيحاول مشترو الدولار التوجه الى 114.00 مع مرور اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.