اخبار اقتصادية

الدولار الأمريكي يزداد قوة بفضل بيانات التوظيف الأمريكية القوية واليورو في تراجع

انخفض اليورو إلى ما دون مستوى 1.31 مقابل الدولار الأمريكي بعد أن أظهرت البيانات تحسن في قطاع التوظيف الأمريكي والذي سجل عدد من الوظائف تفوق التوقعات خلال شهر فبراير الماضي. كان هذا الزوج قد انخفض إلى أدنى مستوى له خلال شهر كامل عند 1.3087 من مستوى 1.3290، أي بنسبة 1.5% خلال يوم الجمعة. وخلال جلسة التداول الآسيوية اليوم، تراجعت الأسهم الآسيوية إلى الاتجاه السلبي نتيجة لارتفاع معدلات كره المخاطر وبسبب القلق إزاء معدل النمو الصيني. وكشفت آخر البيانات الاقتصادية الصينية أن الميزان التجاري الصيني قد سجل أكبر عجز له  خلال عشر سنوات على الأقل، الأمر الذي أدى إلى تعزيز التوقعات بأن الصين قد تقطع من نسبة الاحتياطي المطلوبة من البنوك الصينية وذلك لتحفيز معدل الطلب المحلي على النمو. وكان هناك تفاؤل في السوق في نهاية الأسبوع الماضي بعد إتمام اليونان لاتفاقية مبادلة الديون، إلا أن هذا التفاؤل بدأ في التلاشي بعد أن زادت المخاوف بشأن معدل النمو الاقتصادي وبشأن وضع الديون في البرتغال وأسبانيا وهما الآن الدولتين  محط الاهتمام من العالم ومن التجار في السوق.

زادت قوة الدولار الأمريكي بعد الإعلان يوم الجمعة من الأسبوع الماضي عن نتيجة تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي. وقد أظهرت هذه القراءة ارتفاع غير متوقع حيث سجل التقرير ارتفاع بمقدار 227 ألف وظيفة جديدة خلال فبراير الماضي، مما يشير إلى أن الاقتصاد الأمريكي في طريقه الصحيح للتعافي. وأشارت البيانات إلى أن معدل البطالة الأمريكية لم يتغير عن 8.3%, ويعتبر هذا هو الشهر الثالث على التوالي الذي يسجل فيه تقرير الوظائف الأمريكي ارتفاع قوي في معدل نو الوظائف الأمريكية، كما أن التوقعات بدورة ثالثة من التسهيل الكمي قد بدأت في التلاشي. ويتحول تركيز التجار في الوقت الحالي في سوق الفوركس إلى قيان السياسة النقدية الصاد عن اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة يوم الثلاثاء من هذا الأسبوع، ومن غير المتوقع أن يكون هناك تغير في اتجاه الفيدرالي بشأن السياسة النقدية. ومقابل الين الياباني، ارتفعت العملة الأمريكية إلى أعلى مستوى لها عند 8.64 يوم الجمعة، وتتركز كل الأعين الآن على قرار السياسة النقدية يوم الثلاثاء من البنك الياباني. وخلال اجتماع السياسة النقدية الأخير للبنك الياباني، كان البنك المركزي قد فاجأ الأسواق وتجرا الفوركس وتجار الساهم بقراره بتسهيل السياسة النقدية من خلال زيادة حجم برنامج شراء الأصول، الأمر الذي كان بمثابة شرارة انطلاق الين الياباني في الاتجاه الهبوطي.

انخفض الدولار الاسترالي مقابل الدولار الأمريكي إلى مستوى 1.0517 من مستوى 1.0517. ويزيد من الضغط السلبي على الدولار الاسترالي قوة الدولار الأمريكي والعجز التجاري الكبير في الصين وفقا لآخر البيانات الاقتصادية الصينية، حيث تعتبر الصين أكبر شريك تجاري لاستراليا.

ارتفعت أسعار النفط الخام إلى مستوى 108.18 دولار أمريكي للبرميل من مستوى 106.12 دولار أمريكي للبرميل. وارتفعت أسعار الذهب إلى مستوى 1716.06 دولار أمريكي للبرميل للأوقية من مستوى 1677.03 دولار أمريكي للأوقية. وارتفعت أسعار الفضة إلى مستوى 34.38 دولار للأوقية من مستوى 33.11 دولار أمريكي للأوقية. .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *