اخبار اقتصادية

البنك الياباني يُنهي أي حديث عن تمديد التسهيل الكمي وانخفاض الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY

 انخفض الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY في نهاية جلسة التداول الآسيوية اليوم منخفضا بما يزيد عن 100 نقطة عن اعلى مستويات له بعد أن أكد كورودا محافظ البنك الياباني أن البنك المركزي ليس لديه خطط لزيادة حجم برنامج التسهيل الكمي الحالي.

وفي مؤتمره الصحفي الذي انعقد بعد اجتماع السياسة النقدية أكد كورودا على أن برنامج التسهيل الكمي من البنك الياباني قد حقق النتائج المرجوة منه وعمِل كما كان مخطط له، ولكن في التوقعات المستقبلية السنوية قلل البنك المركزي من توقعاته الخاصة بمعدل التسهيل الكمي  و الناتج المحلي الإجمالي.  قرر البنك الياباني تقليل توقعاته الخاصة بمعدل التضخم، حيث قلل من توقعاته الخاصة بقراءة مؤشر أسعار المستهلك (CPI) باستثناء الغذاء والطاقة الى 1.4% من 1.9% في 2016 وقلل من توقعاته الخاصة بمعدل الناتج المحلي الإجمالي الى 1.2% من 1.7%.

وعلى الرغم من أن السيد كورودا قد عزا  ضعف معدل نمو التضخم الى انخفاض أسعار النفط و تمسك بثقته في أن البنك سوق يصل الى هدفه الخاص بالتضخم عند 2% بعد ستة اشهر من الفترة المخططة، كان سوق العملات أكثر تشككا في هذا التقييم.  وفي ظل تخفيض البنك الياباني لتوقعاته الخاصة بمعدل النمو في الوقت الذي يرفض فيه إضافة أي إجراءات من التحفيز الاقتصادي،  لم يرى التجار سبب كبير لشراء الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY و سرعان ما عكس هذا الزوج كل الارتفاعات التي كان قد سجلها وتراجع الى ادنى مستوى له عند 120.30 في بداية جلسة تداول لندن.

وفي ظل اعتراض البنك الياباني على المزيد من التحفيز الاقتصادي، يقع الأمل الوحيد لمشتري الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY على البنك الاحتياطي الفيدرالي. وسوف يرتبط الاتجاه الصعودي لهذا الزوج بقوة بالبيانات الاقتصادية الصادرة عن الولايات المتحدة الامريكية، حيث ان اي مفاجآت ايجابية سوف  تعزز  من التوقعات برفع سعر الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي وسوف تجعل معدلات الطلب مرتفعة على الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY مما قد يدفعه الى ما فوق مستوى 120.00.

من ناحية أخرى، ساعدت البيانات الاقتصادية الافضل من التوقعات الصادرة عن استراليا ونيوزلندا على ارتفاع هذه العملات خلال جلسة التداول اآسيوية، حيث عاد الدولار الاسترالي الى مستوى 0.7100 و ارتفع الدولار النيوزلندي الى ما فوق مستوى 0.6750.‎ في استراليا، سجل مؤشر أسعار المنتجين قراءة اعلى من التوقعات عند 0.9% مقابل التوقعات بقراءة 0.3%، مما  قلل من المخاوف بأن البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) قد يكون مضطرًا الى قطع سعر الفائدة في شهر نوفمبر، بينما في نيوزلندا ارتفع المؤشر النيوزلندي لثقة رجال الأعمال الى مستوى 10 من -18 الذي كان عليه قبل تحسن اسعار الحليب.   كما ان هذه العملة قد استفادة من الاعلان الذي صدر يوم أمس بأن الصين سوف تتخلى عن سياسة الطفل الواحد وبالتالي قد يزيد معدل طلبها على الحليب مع زيادة عدد الاطفال.

في جلسة التداول الأمريكية، لن يتم الاعلان سوى عن مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي ومؤشر شيكاغو من البنك الاحتياطي الفيدرالي و ثقة المستهلك من جامعة ميتشجان. وسوف يتطلع السوق الى اي تحسن بسيط وبالتالي قد لا يكون التأثير على السوق من هذه البيانات كبيرا إلا إن جاءت باختلاف كبير عن التوقعات.  وفي الوقت الحالي يبدو ان الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY في تراجع مع اغلاق الاسبوع واي مفاجآت هبوطية من البيانات الأمريكية قد تدفع هذا الزوج لاختبار مستوى 120.00 مع مرور اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *