اخبار اقتصادية

البنك الياباني يختطف الأضواء والين الياباني يعود إلى الاتجاه الهبوطي

شهدت الاسواق في الجلسة المسائية  اجراءات بالتسهيل النقدي بشكل أكثر حسما مما كان متوقعا من البنك الياباني تحت رئاسة كورودا محافظ البنك الياباني الجديد. وفقد نتج عن اجتماع البنك الياباني اجراءات سياسية حادة وصارمة، حيث قرر مجلس إدارة البنك الياباني  مضاعفة مشتريات السندات  لتزيد ممتلكات البنك من السندات اليابانية بمقدار 50 تريليون ين ياباني سنويا باستهداف الوصول الى 60-70 تريليون ين ياباني  في القاعدة النقدية والوصول بالتضخم الى مستوى 2% وهو المعدل المستهدف من البنك خلال عامين. وقد انخفضت عوائد السندات لأجل 10 سنوات الى 0.435%   وهو ادنى مستوى منذ 2003، بينما ارتفع مؤشر نيكي الياباني بنسبة 2.20%. وقرر البنك الياباني ايضا الحفاظ على سعر الفائدة بدون تغيير عند 0.10%.

تراجع الين الياباني مقابل جميع العملات الاساسية في اعقاب هذا الاراء الصارم بتسهيل السياسة النقدية الذي اعلن عنه البنك الياباني. فقد ارتفع الدولار/ ين ياباني فوق مستوى 95 للمرة الاولى منذ 22 مارس، وارتفع اليورو/ ين ياباني الى 122.60. وكان تداول الدولار الاسترالي/ ين ياباني فوق مستوى 99، وعزز ارتفاع هذا الزوج البيانات الايجابية من استراليا.

جاء مؤشر AIG للأداء في قطاع الخدمات في استراليا بارتفاع صعودي مفاجئ خلال شهر مارس، بينما سجلت كلا من الموافقات على البناء ومبيعات التجزئة نتائج افضل من التوقعات خلال فبراير. ووفقا لتوقعاتها، شهد الدولار الاسترالي مقاومة قوية عند منطقة  1.0495-1.050 والتي يعززها العروض المرتبطة بعقود الاوبشن قبل مستوى 1.050. وفشل هذا الزوج في تجاوز مستوى 1.0491 في الجلسة الاسيوية وتراجع الى مستوى 1.420 بسبب عمليات جني الارباح.

في امريكا، جاءت بيانات التوظيف بالقطاع الخاص ADP يوم امس ومؤشر ISM بغير القطاع الصناعي بنتائج مخيبة للآمال. وكان تداول الاسهم الامريكية في الاتجاه الهبوطي. وقد تراجع مؤشر ستاندرد آند بور 500 بنسبة 1.05%، بينما تراجع مؤشر داو جونز وناسداك المركب بنسب 0.76% و 1.11% على التوالي.

ادى ضعف البيانات الاقتصادية الامريكية الى ارتفاع اليورو والاسترالي الى مستويات اعلى خلال الجلسة الامريكية يوم امس، حيث ارتفع الدولار/ دولار الى مستوى 1.2864 بينما سجل الباوند مقابل الدولار مستوى 1.5159.  ولكن سرعان من حدّ من هذه الارتفاعات مستويات فنية  قبل اعلان كلا من البنك المركزي الاوروبي والبنك البريطاني عن قراراتهما بشأن اسعار الفائدة خلال التداول اليوم. وقد افتتح كلا من اليورو والباوند البريطاني التداول بنغمة سلبية في الجلسة الاوروبي.  ووصل الباوند بالفعل الى ادنى مستوياته التي كان قد سجلها يوم امس، بينما ظل اليورو/ دولار مدعوم بشكل جيد بسبب طلبات الشراء على اليورو/ ين ياباني.

خلال فترة الظهيرة اليوم، سوف يعلن كلا من البنك المركزي الاوروبي والبنك البريطاني عن قراراتهما بشأن اسعار الفائدة  في الساعة 12:45 و 12:00 بتوقيت جرينتش على التوالي. ومن المتوقع ان يحافظ كل البنكين على اسعار الفائدة بدون تغيير الا اننا نتوقع ان يكون هناك بعض التذبذب في الاسعار في سوق العملات خلال الاعلان عن بيانات السياسة النقدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.