Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

البنك البريطاني يحافظ على أسعار الفائدة بدون تغيير وارتفاع الاسترليني

البنك البريطاني يحافظ على أسعار الفائدة
البنك البريطاني يحافظ على أسعار الفائدة

البنك البريطاني يحافظ على أسعار الفائدة بدون تغيير وارتفاع الاسترليني

البنك البريطاني يحافظ على أسعار الفائدة قرر بدون تغيير مما أصدم الاسواق العالمية خلال جلسة التداول يوم الخميس

وكان هذا القرار على الرغم من الضغوط الكبيرة التي تعرض لها الاقتصاد البريطاني بعد التصويت لصالح خروج بريطانيا منا لاتحاد الاوروبي. 

وظلت المخاوف متزايدة فيما يتعلق بأن يعزز خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) المحتمل

من الركود الاقتصادي بينما أدت التوترات من خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) الى الضغط السلبي على الاقتصاد البريطاني

ولكن قرر البنك البريطاني الحفاظ على السياسة النقدية بدون تغيير. 

وقد ارتفعت التوقعات بشأن قطع سعر الفائدة من البنك المركزي  بمقدار % في محاولة منه لتهدئة الاستقرار الاقتصادي ولكن أدى قرار اليوم الى ارتفاع معدلات شراء  الاسترليني.

ويتوقع اغلب اعضاء لجنة السياسة النقدية البريطانية أن يتم تخفيف السياسة النقدية في اغسطس ومن المتوقع ان يحد هذا من الارتفاعات في الاسترليني .

ومن الناحية الاساسية لا يوجد اي تغيير، وإن استمرت البيانات المحلية البريطانية في نتائجها الضعيفة مع التوترات الناتجة عن خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit)

فقد يقوم البنك البريطاني في المستقبل بقطع سعر الفائدة والتدخل في السوق.

ارتفع الاسترليني / دولار امريكي الى 1.347 بعد القرار غير المتوقع من البنك البريطاني بالحفاظ على اسعار الفائدة بدون تغيير ولكن قد يتراجع سعر الصرف حالما يستوعب المستثمرين حقيقة قطع سعر الفائدة المستقبلية.

ومن المنظور الفني ، في حالة اختراق مستوى 1.32 للاسفل فقد يفتح هذا الطريق للانخفاض تجاه مستوى 1.28.

الدولار يبحث عن اتجاه أظهر مشترو دولار الأمريكي مقاومة خلال جلسة التداول يوم الأربعاء

بعد الاعلان عن السجل البيج الفيدرالي والذي جاء بنتائج ايجابية واشار الى ان الاقتصاد الأمريكي قد استمر في التوسع منذ منتصف شهر مايو وحتى نهاية يونيو.

ويأتي هذا التقرير في الوقت الذي جاء فيه تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي لشهر يونيو بقراءة ايجابية واظهر ان قوة العمل مرنة للغاية في أوقات انعدام الاستقرار العالمي.

ويبدو ان النظرة العامة تجاه الاقتصاد الامريكي قد تحسنت مع تحسن نتائج مبيعات التجزئة و القطاع الصناعي و التوظيف

الامر الذي يعزز من احتمالية رفع سعر الفائدة في الولايات المتحدة الامريكية قبل نهاية العام.

وعلى الرغم من  استمرار ارتفاع التوقعات برفع سعر الفائدة من الولايات المتحدة الامريكية واستمرار دعم هذا لمعدلات الثقة في الدولار الامريكي

إلا أن المخاوف تتزايد من خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit)، الامر الذي يحبط من أي جهود يقوم بها البنك الاحتياطي الفيدرالي.

وخلال فترات التوتر، يبحث الدولار عن اتجاه واضح وبالتالي قد تقدما لتطورات بعد خروج بريطانيا منا لاتحاد الاوروبي إشارة واضحة للمستثمرين الضالين.

ومن المنظور الفني، أصيب مؤشر الدولار بالارهاق فوق مستوى 96.00.‎

وفي حالة اختراق مستوى 96.00 للاسفل، قد يفتح هذا المجال للاتجاه الى مستوى 94.00.‎

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *