اخبار اقتصادية

البنك الاوروبي يطلق برنامج شراء سندات الشركات

 أطلق البنك المركزي الأوروبي برنامجه لشراء سندات الشركات يوم أمس وكان رد فعل المستثمرين لهذا الخبر هو دفع اليورو  الى ما فوق مستوى 1.1400.   و في حين أن رد الفعل هذا قد يكون غير متوقع خاصة مع انخفاض عوائد السندات لشركات  منطقة اليورو إلى أدنى مستوى لها خلال ما يزيد عن عام، إلا أن هذه البداية القوية تعطي المستثمرين أمل بأن هذا  التحفيز الاقتصادي  بالاضافة إلى  برنامج TLTROاالذي سيبدأ في  22 يونيو لن يكونا ذو فاعلية البنك الافي تحفيز التضخم ومعدل النمو في الاقتصاد.  وبعد تسجيله ادنى مستوى قياسي، سوف ترتد عوائد السندات الألمانية لأجل 10 سنوات  وقد ساعد هذا التعافي في اليوم الذي انخفضت فيه عوائد سندات الخزانة الامريكية  على ارتفاع اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD.  ولم يتم الاعلان عن بيانات اقتصادية من منطقة اليورو يوم امس ، بينما جاءت اليوم بيانات عن الحساب الجاري و الميزان التجاري اليوم الخميس بنتائج افضل من التوقعات.  كما سيتحدث اليوم ماريو دراجي محافظ البنك المركزي الأوروبي (ECB) في بروكيل ، وفي ظل الارتفاع الاخير في اليورو فقد يشعر بأنه مجبر على  تذكير السوق  لتحيز البنك الى السياسة النقدية الميسرة. وإن اخترق اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD مستوى   1.1400 فسوف يتجه الى اعلى مستوى له كان قد سجله خلال شهر أبريل عند 1.1465.‎

 

 

 انخفض تداول الدولار الأمريكي مقابل جميع العملات الاساسية يوم امس فيما عدا الباوند البريطاني والذي تخلى عن ارتفاعاته المبكرة لينهي التداول عند مستوى منخفض مقابل العملة الأمريكية.   والحقيقة ان تقلب الاسترليني مرتبط بالمخاوف المتعلقة بقضية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) ولا يوجد امامه ما يفعله لمواجهة رغبة السوق في الدولار الأمريكي؟  وقد ادى ضعف الدولار الامريكي و انخفاض عوائد سندات الخزانة الامريكية وارتفاع الاسهم الى تراجع التوقعات بشأن تضييق السياسة النقدية من البنك الاحتياطي الفيدرالي.  وتشير العقود الآجلة لأسعار الفائدة الفيدرالية الى انه توجد احتمالية تقترب من الصفر لصالح رفع سعر الفائدة هذا الشعر و احتمالية نسبتها تقترب من الـ 20% لصالح رفع سعر الفائدة في يوليو. وفي هذه المرحلة قد يختار البنك الاحتياطي الفيدرالي شهر سبتمبر عندما يكون هناك مؤتمر صحفي، ولكن توقيت انتخابات الولايات المتحدة الأمريكية يعقّد هذا القرار.    وهناك القليل من التجار الين يتطلعون الى رفع سعر الفائدة في الصيف، وسوف يؤدي تغير توقعاتهم الى استمرار الضغط على الدولار الأمريكي.  ومع اخذ هذا في عين الاعتبار، يعاني الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY من الامتداد في خسائره قبل بيان السياسة النقدية في الاسبوع القادم.

 

 

صدرت يوم امس بيانات قوية للغاية من بريطانيا عن الإنتاج التصنيعي والذي ارتفع بنسبة 2% في شهر أبريل كما ارتفع تقييم مؤسسة NIESR لمعدل الناتج المحلي الإجمالي إلى 0.5% لشهر مايو. وسجل الإنتاج الصناعي نمو بأسرع معدل له منذ 2012 و أكد على هذا التحسن مؤشر مديري المشتريات (PMI) بالقطاع الصناعي.   . إلا أن التركيز يبقى على أخبار خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit).   ووفق لأوزبورن وزير المالية البريطاني، لم تنضم تركيا الى الاتحاد الأوروبي، مما قد يشجع المصوتين على التصويت لصالح بقاء بريطانيا في الإتحاد الأوروبي لأن الهجرة التركية قد تعتبر تهديد.  ولكن عل اي حال فقد تجاهل تجار الباوند هذا التقرير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.