اخبار اقتصادية

البنك الاحتياطي الفيدرالي توقعات التضخم في نطاق استقرار الأسعار

البنك الاحتياطي الفيدرالي

البنك الاحتياطي الفيدرالي توقعات التضخم في نطاق استقرار الأسعار

قال ريتشارد كلاردا نائب رئيس مجلس البنك الاحتياطي الفيدرالي في خطاب له إن التضخم في الأسعار بدا “أقل استجابة لتراجع الموارد” في العشر سنوات  الأخيرة. يسمح “منحنى فيليبس الفاتر  للاحتياطي الفيدرالي بدعم التوظيف بقوة أكبر خلال فترات الركود”. ولكنه يزيد أيضًا من تكلفة “عكس الارتفاعات غير المرغوب فيها في توقعات التضخم على المدى الطويل.

وأضاف أن “منحنى فيليبس الفاتر  يزيد من أهمية بقاء توقعات التضخم عند مستويات تتوافق مع هدف التضخم الذي حدده الفيدرالي البالغ 2 %”. وفي الوقت الحالي ، واستنادًا إلى الأدلة التي تمت مراجعتها ، قال أن توقعات التضخم في الولايات المتحدة الأمريكية “تقع  في نطاق أعتبره متمشيا مع عامل استقرار الأسعار لدينا”.

 

باركين عضو البنك الاحتياطي الفيدرالي  يعلن عن قلقه بشأن تقلبات الاقتصاد

قال باركين رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في ريتشموند توماس في خطاب له إن الاقتصاد يعطي “إشارات متضاربة”. وقد تساعد قوة سوق العمل على “الإبقاء على سعر الفائدة” أو حتى “رفعها”. إلا أن الانخفاض في كل من التضخم وسوق السندات قد يدلان على ضرورة “خفض سعر الفائدة”. وأشار أيضًا إلى أن هناك مخاطر من “كلا الجانبين”. وفي يؤدي التسهيل  الإضافي في السياسة النقدية إلى  “تفاقم التضخم ، أو تشويه  أسواق العمل أو قد يزيد من فقاعة أسعار الأصول”. أما عدم تسهيل السياسة النقدية فيمكن أن يقوض مصداقية البنك الاحتياطي الفيدرالي “ويترك صناع السياسة النقدية” وراء المنحنى “.

تحدث باركين أيضًا عن العديد من الرياح المعاكسة. فهناك “قدر كبير من المخاوف” حول التجارة والسياسة ، وهو أمر مهم بالنسبة لثقة رجال الأعمال. كما أعرب عن “قلق بشكل خاص” حول “التقلبات” الأخيرة. “ففي وسط  خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي ، والمفاوضات الجارية مع الصين ، والتوترات في الشرق الأوسط – على سبيل المثال لا الحصر – كان من الصعب على الشركات أن تشعر بأنها على أرض صلبة.”

 

يونكر: ممكن  فعل كل شيء  للحصول على اتفاقية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

في مقابلة مع صحيفة “أوجسبرجر ألجماين” الألمانية ، قال “جان كلود يونكر” من المفوضية الأوروبية ، إنه و ميشيل بارنييه  كبير مفاوضي “خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي” “يبذلون قصارى جهدهم للتوصل إلى اتفاق” بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وحذر من أنه “إذا لم ننجح في النهاية ، فستقع المسؤولية على وجه الحصر على الجانب البريطاني”.

وقال يونكر أيضا أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي غير المنضبط يمكن أن يعقد المفاوضات حول العلاقة المستقبلية. وقال: “أننا سنرغب ونحتاج إلى إبرام اتفاقية تجارة حرة. لكن هذا لن يحدث مثل هذا ، كما يتصور البعض في بريطانيا. فإن بعض الصفقات التجارية التي أبرمناها في فترة ولايتي استغرقت سنوات عديدة للوصول إليها. “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.