Currently set to No Index
Currently set to No Follow
اخبار اقتصادية

استمرار ارتدادات اليورو بعد مزادات السندات الناجحة

أصاب الدولار الأمريكي حالة من الضعف في الغالب مع نغمة التداول التي تميل إلى المخاطر. فقد انخفض مؤشر الدولار الأمريكي للجلسة الثالثة على التوالي ويقترب الآن من مستوى 80. وقد ارتفعت الأسهم العالمية، ويدل سوق الأسهم الأمريكي المستقبلي على بداية اليوم بشكل ايجابي فقد ارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية للأعلى على نطاق واسع. وبلغ الدولار الأمريكي الحالة الأقصى من ضعفه مقابل الدولار الاسكندينافية، حيث ينخفض الآن بنسبة 0.87% مقابل الكورونا السويدية وبنسبة 0.66% مقابل الكورونا النرويجية. وقد صدرت مجموعة من البيانات الأمريكية متضمنة مؤشر أسعار المستهلك والذي لم يطرأ عليها تغير شهري، ومؤشر أسعار المستهلك باستثناء الغذاء والطاقة والذي سجل ارتفاع 0.1% على الأساس الشهري. وقد أظهرت بيانات المنازل انخفاض بنسبة 0.1% في تصاريح البناء إلى 679 ألف من 680 ألف، وانخفاض بنسبة 4.1% في معدل بدء بناء المنازل إلى 657 ألف من 685 ألف في ديسمبر. وقد انخفضت المعدلات الأسبوعية للشكاوى من البطالة الأمريكية بمقدار 50 ألف إلى 352 ألف بينما سجلت القراءة المعدلة له ارتفاع إلى 402 ألف . وبشكل عام، كانت بيانات التضخم متوافقة مع التوقعات، بينما كانت بيانات القطاع العقاري منخفضة قليلا أن بيانات العمل فكانت أفضل، حيث تستمر معدلات الشكاوى من البطالة في اتجاهها الهبوطي.

وقد ارتد اليورو بشكل ملحوظ مقابل اغلب العملات الأساسية، حيث تستمر معدلات الثقة في التحسن. وقد شهدت المزادات اليوم انخفاض في تكاليف القروض في اسبانيا وفرنسا. وكان المزاد الفرنسي هو الأول منذ أن تم خفض التصنيف الائتماني الفرنسي من مستوى AAA من وكالة ستاندرد آند بور، ويبدو أن هذا الأمر لم يؤثر على قدرة فرنسا على اصدار السندات. وقد قال ماريو دراغي رئيس البنك المركزي الأوروبي في وقت مبكر اليوم أنه يرى “تقدم ملحوظ” على الجانب المالي في أوروبا، إلا انه قال أن الوضع الاقتصادي قد يتدهور. واستمر دراغي في قوله اه يتوقع أن يكون الطلب على سندات الثلاث اعوام مرتفع جدا ، وحول موضوع شراء البنك المركزي الأوروبي للسندات، قال أن المشتريات محدودة في الوقت والكمية. ويستمر اليورو/ دولار في التداول على مستويات مرتفعة حيث يقع الآن فوق مستوى 1.29 بعد أن اخترق المتوسط المتحرك البسيط لـ 21 يوم.

زادت قوة الدولار الكندي في أعقاب البيانات الاقتصادية الأفضل من التوقعات، وارتفاع معدلات الرغبة في المخاطرة وارتفاع أسعار النفط الخام. فقد ارتفعت مبيعات القطاع الصناعي بما يزيد عن التوقعات، حيث سجلت ارتفاع شهري نسبته 2.0% من -0.6% (التوقعات: 1.2%). ويرتفع النفط الخام في الوقت الحالي كما ارتفعت الأسهم العالمية على كافة القطاعات. ويقع تداول الدولار الأمريكي/ الدولار الكندي تحت قاعدة نموذج المثلث طويل المدى ويشهد تصحيح بنسبة 50% من الارتفاع من أدنى مستويات في يوليو إلى أعلى مستويات في أكتوبر وذلك حول 1.0030-1.0030.

انخفض الدولار الاسترالي على كافة القطاعات بعد تقرير التوظيف لشهر ديسمبر والذي جاء بنتيجة ضعيفة. فقد انخفض تقرير التوظيف بمقدار 29.3 ألف من 7.5 ألف (القراءة المتوقعة : الارتفاع بمقدار 10.000) ، وتصدر هذا الانخفاض عدد الوظائف ذات الدوام الجزئي ، في حين ارتفع عدد الوظائف بالدوام الكامل بمقدار 27 ألف. وانخفض معدل البطالة على نحو غير متوقع إلى 5.2% من 5.3%، بينما كانت القراءة المتوقعة هي الانخفاض إلى 65.2% من 65.5%. ويدل ضعف بيانات التوظيف في الوقت الحالي على المزيد من التسهيل في السياسة النقدية من البنك الاسترالي. وقد زاد ضعف الدولار الاسترالي مقابل العملات الاسكندينافية ولكنه لا يزال فوق المتوسط المتحرك البسيط 200 والذي يقع حول 1.0405-1.410، حيث يقع تداول هذا الزوج فوق مستوى 1.0425.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *