اخبار اقتصادية

استقرار اليورو في سوق الفوركس اليوم مع استمرار الضغوط الهبوطية على المدى الأطول

بعد الصخب الذي ساد اسواق العملات يوم امس، سادت حالة من الهدوء خلال الجلسة الأوروبية مبكرا اليوم ، حيث استقر اليورو/ دولار عند مستوى 1.2850، حيث بدأت ازمة قبرص  في التراجع عن الصفحات الاولى من الصحف. في قبرص، كان من المتوقع ان تبقى البنوك مغلقة حتى يوم الخميس، بينما اشارت التوقعات من وزير المالية الى ان المودعين غير المؤمن عليهم سيواجهون مقتطعات قد تصل الى 40%.

وعلى الرغم من التكلفة العالية من الاستقرار النهائي والتفاصيل غير المعروفة لاتفاقية  قبرص، كانت الاسواق أكثر هدوءًا اليوم، وشعر التجار ان منطقة اليورو معرضة لازمة مالية اخرى. واستمر المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجموعة اليورو في التراجع عن بيانه المبكر بأن أموال المودعين قد تصبح الان جزء من اي عملية لاعادة هيكلة بنك في منطقة اليورو- الأمر الذي ادى الى اندفاع تدفقاتا لمالي الداعمة لكره المخاطر يوم امس، حيث خاف المستثمرون على أمان الأموال في البنوك في اقتصاديات الدول الطرفية.

 وكما ذكرنا يوم امس فإن الضغط السلبي على اليورو قد يبقى وأنها قد تزيد  مع فتور معدل النشاط الاقتصادي في المنطقة، حيث لا توجد اي اشارات على اي ارتفاع في معدل الطلب بشكل عان  وكلما زاد طول فترة هذا الوضع طلما كان هناك ضغط اضافي على البنك المركزي الاوروبي لتسهيل السياسة النقدية اكثر.  ولا توجد اليوم الكثير من البيانات الاقتصادية، وسيكون من المنتظر الاعلان  عن بيانات مبيعات التجزئة الألمانية ومعدلات التوظيف يوم الخميس، وقد يكون لهذه البيانات تأثير هبوطي على هذا الزوج إذا ما جاءت دون التوقعات.

في الوقت ذاته،   كانت دولارات السلع ذات اداء برّاق خلال هذا الاسبوع،  حيث لا يزال الدولار الاسترالي والدولار النيوزلندي عند مستويات مرتفعة مقابل الدولار الامريكي. وقد جاء الميزان التجاري النيوزلندي بقراءة افضل من التوقعات مما ساعد على استكمرار معدلات الطلب على الدولار النيوزلندي بالقرب من مستوى 0.8350، حيث سجلت نيوزلندا فائض تجاري بمقدار 414 مليون مقابل التوقعات بقراءة 2 مليون. كما كان الدولار الاسترالي قويب للغاية صامدا فوق مستوى 1.0450، وإن ارتفعت معدلات الرغبة في المخاطرة في الجلسة الامريكية، فقد تتجه هذه العملات الى 1.0500 و 0.8400 على التوالي.

في الجلسة الامريكية، منا لمقرر الاعلان عن طلبيات السلع المعمرة ومؤشر ثقة المستهلك وبيانات السوق  العقاري. من المتوقع انخفاض مبيعات المنازل الجديدة  قليلا إلى مستوى 426 ألف من مستوى 437 ألف في الشهر الاسبق، وإن جاءت هذه البيانات بقراءة مفاجئة فقد تكون هذه إشارة إضافية على قوة القطاع العقاري وقد يقدم هذا دعم إضافي لمعدلات نمو الاقتصاد الامريكي.

وبعد تقلب حركة السعر يوم امس، من المتوقع ان تكون حركة السعر محدودة أكثر اليوم، حيث قد تدفع عمليات البيع على المكشوف بزوج العملة اليورو/ دولار امريكي الى مستوى 1.2900 بسبب بدء التوترات بشأن قبرص في التلاشي، الا ان المخاطر على المدى الأطول من منطقة اليورو قد تستمر وبالتالي سيظل هذا الزوج عرضة للتعرض لمزيد من الضغوط الهبوطية مع مرور الاسبوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.