اخبار اقتصادية

 ارتفاع معدلات الرغبة في المخاطرة في سوق العملات الاجنبية 

 

 ارتفاع معدلات الرغبة في المخاطرة في سوق العملات الاجنبية 

ارتفعت معدلات الرغبة في المخاطرة اليوم في أعقاب الارتداد الصعودي في الأسهم الصينية، حيث ارتفع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 1.4% ، حيث أنقذ المستثمرون الأسهم التي تضررت بحدة خلال فترة الهبوط التي استمرت أربعة أيام.

 

وساعدت هذه الحركة على تعزيز ارتفاع اليورو/ دولار أمريكي EURUSD و الدولار الأسترالي/ الدولار الامريكي AUDUSD و الباوند البريطاني/ الدولار الامريكي GBPUSD، حيث ارتقع هذا الزوج في جلسة تداول لندن ليسجل أفضل مستويات له خلال اليوم. وقد ارتفع اليورو/ دولار أمريكي EURUSD إلى مستوى 1.1580، ويتطلع المشترون إلى الوصول إلى مستوى 1.1600، حيث استمر مستوى الدعم 1.1500 في الصمود يوم أمس.

 

وكان الحدث الهام الوحيد في استراليا هو قرار سعر الفائدة من البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA)  ولكنه لم يؤدي إلى تحريك الأسعار  كما هو متوقع، حيث ظلت أسعار الفائدة مستقرة للشهر التاسع عشر على التوالي.  وكان بيان البنك الاحتياطي الأسترالي نفسه  متضاربًا،  حيث قلل البنك المركزي من توقعاته الخاصة بالتضخم إلى حد ما مشيرا إلى أنه “في غضون ذلك ، من المتوقع أن يؤدي الانخفاض مرة واحدة في بعض الأسعار في الربع السنوي الخاص بشهر سبتمبر إلى انخفاض القراءة الاساسية في التضخم في عام 2018 ليكون أقل قليلا من المتوقع في وقت سابق بنسبة 1.75% “.

 

كما قال البنك المركزي أن معدل الطلب في سوق العمل كان قويًا، وتوقع أن يكون هناك انخفاض تدريجي في معدل البطالة خلال العامين القادمين ليصل إلى 5% تقريبًا. ولا يزال معدل نمو الأجور منخفضًا. من المحتمل الاستمرار في هذا على الرغم من أنه من المتوقع أيضًا أن يكون هناك تحسن في الاقتصاد وارتفاع في معدل الاجور مع مرور الوقت. وتماشيا مع هذا ، يبدو أن معدل نمو الأجور قد انخفض ، وهناك تقارير متزايدة عن نقص في المهارات في بعض المجالات. ”

 

وبشكل عام لم يقدم بيان البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA)  الكثير من المعلومات الجديدة، على الرغم من انه كان متفائلا على نحو مفاجئ في ظل التوترات التجارية العالمية الحالية، وبالتالي  حصل الدولار الاسترالي على بعض الدعم والذي ارتفع فوق مستوى 0.7400 حالما ارتفعت معدلات الرغبة في المخاطرة في سوق الفوركس.  ويظل هذا الزوج في نطاق التداول 0.7300 – 0.7500 في الوقت الحالي، ولكن يبدو ان معدلات الطلب متزايدة وإذا بدأت التوترات التجارية في التراجع، فقد يحاول هذا الزوج اختراق الحد العلوي من نطاق تداوله الحالي خلال الاسابيع القادمة.

 

بالنسبة إلى العملة الأمريكية، لم تُظهِر نجاحًا في اختراق الحد العلوي للأعلى. وقد توقف ارتفاع مؤشر الدولار الامريكي مرة أخرى عند مستوى 95.5 ويبدو أن العملة الامريكية قد تفقد قوتها مع مرور اليوم. وكما ذكرنا يوم أمس، فإن تراجع معدلات الاجور تقتل الزخم في ارتفاع الدولار الامريكي، حيث لم تتم ترجمة معدل النمو الاقتصادي الامريكي إلى ارتفاع في معدلات الدخل. وأدت هذه الآلية إلى توخي السوق الحذر بشان مستقبل سياسة البنك الاحتياطي الفيدرالي على الرغم من اللهجة التي تميل الى تضييق السياسة النقدية من اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC). وفي الوقت الحالي ، تنتشر حالة الركود في الصيف في سوق العملات الأجنبية ، لكن لا تزال الاتجاهات السعرية هذا الصباح ضد الدولار.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.