اخبار اقتصادية

ارتفاع اليورو بعد موافقة الإتحاد الأوروبي بشكل نهائي على الموازنة الإيطالية

ارتفاع اليورو بعد موافقة الإتحاد الأوروبي بشكل نهائي على الموازنة الإيطالية

 

ارتفع اليورو على نطاق واسع اليوم حيث حصلت إيطاليا أخيرًا على موافقة على موازنة عام 2019 من المفوضية الأوروبية. وبالتالي تتفادى إيطاليا الآن الإجراءات التأديبية.  وقد تراجعت عوائد السندات الإيطالية لأجل عشر سنوات بشكل حاد وتضغط على أدنى مستوى لها في سبتمبر.  وفي الوقت الحالي ، يعتبر الين هو ثاني أقوى عملة.  ويرتد الدولار الكندي اليوم مع تحول أسعار النفط إلى الاتجاه الجانبي بعد الانخفاض الحاد هذا الأسبوع.  ولم يهتم الدولار الكندي كثيرًا بقراءة مؤشر أسعار المستهلك. ويعتبر الاسترليي هو العملة الاكثر ضعفًا، ويليه الدولار الأسترالي.

من الناحية الفنية، يؤكد ارتفاع زوج العملة اليورو/ فرنك سويسري EUR/ CHF على الانعكاس الصعودي قصير الأجل.  وسيكون التركيز موجه إلى مستوى المقاومة  1.1356 وفي حالة اختراق هذا المستوى فسوف يمهد هذا الطريق إلى مستوى المقاومة 1.1501. كما زادت قوة اليورو/ دولار الأسترالي بشكل ملحوظ ويتطلع إلى مستوى المقاومة 1.5887. وفي حالة الاختراق فسوف يتم استئناف الاتجاه الصعودي من مستوى 1.5346 ليصل إلى 1.6. ومن ناحية أخرى، لا يزال كل من اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD و الباوند البريطاني/ الدولار الأمريكي GBP/USD و الدولار الأمريكي/ الفرنك السويسري USD/CHF و الدولار الأمريكي/ الين الياباني USD/JPY.

وفي الأسواق الأخرى، ارتفع مؤشر FTSE بنسبة 0.98 % وارتفع مؤشر داكس بنسبة 0.57%، وارتفع مؤشر كاك بنسبة 0.61%. وانخفضت عوائد السندات لأجل 10 سنوات في ألمانيا بمقدار 0.008 عند مستوى 0.238. وارتفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات في إيطاليا بمقدار 0.166 لتصل إلى 1.781. وانخفض الفرق بين عوائد السندات الألمانية والإيطالية إلى ما دون مستوى 260. وفي وقت مبكر من جلسة التداول الآسيوية، انخفض مؤشر نيكي الياباني بنسبة 0.6%، وارتفع مؤشر هانج سينج HSI في هونج كونج  بنسبة 0.20% و انخفض مؤشر شانغهاي المركب في الصين  بنسبة 1.05% و ارتفع مؤشر ستريت تايمز السنغافوري .

 

وفي وقت مبكر من جلسة التداول الأمريكية، صدر مؤشر أسعار المستهلك الكندي والذي تباطأ إلى مستوى 1.7% في شهر نوفمبر، منخفضًا من مستوى 2.4% على أساس سنوي، ليأتي بهذا دون التوقعات التي كانت هعند 1.8% على أساس سنوي.  ولم يتغير مؤشر أسعار المستهلك (CPI) باستثناء الغذاء والطاقة  عن 1.9% على اساس سنوي.  انخفض متوسط مؤشر أسعار المستهلك باستثناء الغذاء والطاقة من 2.0% إلى 1.9%.  .

تضارب حركة الدولار الامريكي مع ترقب الاعلان عن قرارات اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) بشأن أسعار الفائدة.

كانت حركة الدولار الامريكي متضاربة مع ترقب الاعلان عن قرارات اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) بشأن أسعار الفائدة. ومن المتوقع ان يقوم البنك الاحتياطي الفيدرالي بالاعلان عن رفع سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة اساس لتصل إلى 1.75-2.00%.  وسيكون السؤال الرائج بين التجار في الاسواق المالية هو عن مسار أسعار الفائدة خلال 2019 بعد الضغوط السياسية على مشرعي السياسة النقدية في البنك الاحتياطي الفيدرالي.  وسوف تقدم التوقعات الاقتصادية الجديدة من البنك الفيدرالي إرشاد جديد لتوقعات السوق.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.