اخبار اقتصادية

ارتفاع اليورو بعد تقارير  جيدة عن الموازنة الايطالية 

ارتفاع اليورو بعد تقارير  جيدة عن الموازنة الايطالية 

حصل اليورو على دعم خلال  معاملات الجلسة الأوروبية في وقت مبكر اليوم بعد صدور تقارير  قد أفادت بأن إيطاليا قد ترغب في تخفيض هدف عجزها المالي إلى معدلات 2.0-2.1٪  بالمقارنة مع موقفها السابق باستهداف توسيع العجز إلى مستوى 2.4٪.

 

ولم يعارض الرئيس الإيطالي سيلفيو دي مايو هذه التقارير ، مما أدى إلى زيادة مصداقية هذا الارتفاع ، لكنه قلل في نفس الوقت من التركيز على الرقم المذكور، مشيرًا إلى أنه مهتم أكثر بالتأكد من أن السياسة المالية ستكون حافزة في العام المقبل.  ومع ذلك ، يشيؤر الموقف المفاجئ من القيادة الإيطالية بوضوح إلى أنه قد يتم تجنب المواجهة بين بروكسل وروما.  وبسبب الخوف من اتساع الفرق بين عوائد السندات الإيطالية  والذي يمكن أن تهدد الملاءة المالية للنظام المصرفي الإيطالي بأكمله ، قرر السيد دي مايو وزملاءه التخلي عن خطابهم المتمرّد ويبدو أنهم في صدد إيجاد حل وسط مع الاتحاد الأوروبي.

 

وقد أدت تهدئة التوترات بشأن الميزانية الإيطالية إلى ارتفاع زوج العملة اليورو مقابل الدولار الأميركي ( اليورو/ دولار أمريكي EURUSD)  حيث ارتفع هذا الزوج في جلسة اليوم إلى مستوى 1.1380 بحلول منتصف التعاملات الأوروبية الصباحية.  وكانت الأزمة السياسية بمثابة ضربة قوية لهذا الزوج خلال الشهرين الماضيين ، وإذا كان من الممكن حل الوضع بطريقة ودية ، فقد يتم الخروج من صفقات البيع على المدى القصير لتصل الأسعار إلى مستوى 1.1500 بدعم من التدفقات المالية خلال الأيام القليلة القادمة.

 

وعلى الصعيد الاقتصادي ، جاءت بيانات IFO متضاربة ولكن كانت النتيجة مستقرة حيث سجل هذ التقرير قراءة  98.7 مقابل التوقعات بقراءة 99.2 ولكن سجل بند الظروف الحالية في هذا التقرير قراءة  105.4 مقابل التوقعات بقراءة 105.3.  وفي حديثه عن هذه البيانات قال كلاوس ووهلبي ، الخبير الاقتصادي لدى IFO ، إن هناك إشارات متزايدة على حدوث تحول اقتصادي ألماني محتمل ، على الرغم من أن الظروف لا تزال خافتة بسبب المخاوف بشأن خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit) والمخاوف بشأن الصراع التجاري.

 

وعلى اي حال كانت هذه الأرقام مرحب بها من صفقات شراء  اليورو وقد تكون قد مهدت الطريق لتكيون قاع سعري قصير الأجل عند مستوى 1.1300.  وإذا استمرت التدفقات المالية المناهضة للدولار في جلسة تداول أمريكا الشمالية ، والتي  خلت من أي بيانات اقتصادية اليوم ، فقد يتمكن هذا الزوج من الوصول إلى مستوى 1.1400 ، طالما استمر الدعم من عناوين الأخبار من روما وبروكسل.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.