اخبار اقتصادية

ارتفاع الدولار النيوزلندي بسبب قراءة التضخم من البنك الاحتياطي النيوزلندي

ارتفاع الدولار النيوزلندي بسبب قراءة التضخم من البنك الاحتياطي النيوزلندي

 

كان تداول عملات السلع عند مستويات مرتفعة اليوم.  وقاد هذا الارتفاع الدولار النيوزلندي وذلك بعد تحسن مقاييس التضخم باستثناء الغذاء والطاقة والتي تعتبر مفضلة لدى البنك الاحتياطي النيوزلندي. كما كان الدولار الاسترالي قويًا بعد أن أكد البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) على أنه من المحتمل أن يكون إجراء السياسة النقدية القادم هو رفع سعر الفائدة بدلاً من قطعها. ويستمر الين الياباني في التداول كأضعف عملة  على الرغم من تضارب حركة الأسهم. وتلاه الدولار الأمريكي كثاني أضعف عملة حيث استمرت حركة التماسك الأخيرة.

وفي الأسواق الأخرى ، ارتفع مؤشر نيكي الياباني بقوة اليوم وارتفع بنسبة 0.94٪ في وقت كتابة هذا التقرير. وارتفع مؤشر ستريت تايمز السنغافوري  بنسبة 0.45%. ولكن انخفض مؤشر SSE الصيني بنسبة 1.01% ليصل إلى مستوى 2785، ليتراجع إلى ما دون مستوى 2800. وادى هذا الى انخفاض مؤشر هانج سينج HSI في هونج كونج بنسبة 1.0%. وقد اغلق مؤشر داو جونز الصناعي على ارتفاع بنسبة 0.18% وذلك عند مستوى 25064.36 ولكن تراجع كل من مؤشر ناسداك و مؤشر ستاندرد آند بور 500 بنسبة 0.26% و 0.1% على التوالي. في الوقت الحالي، بفضل تراجع الدولار الأمريكي، لا يزال الذهب فوق مستوى 1236.66، ويجد صعوبة في الحركة حول مستوى 1240. وقد  عانى النفط الخام من عمليات بيع مكثفة يوم أمس ويضغط الآن على مستوى 68 وذلك بعد اختراقه لمستوى 70 بشكل حاسم.

ومن الناحية الفنية، بينما يعاني الدولار الامريكي من ضعف واسع النطاق، إلا أنه لا يزال في نفس نطاق التداول مقابل اليورو و الاسترليني و الدولار الأسترالي و الدولار الكندي و الين الياباني. يتحرك الدولار الامريكي بشكل متماسك فحسب. ويشهد الين الياباني تراجع في الزخم الهبوطي مقابل اليورو و الاسترليني.  .

 

ارتفاع الدولار النيوزلندي بعد تحسن مؤشر أسعار المستهلك (CPI)

ارتفع مؤشر أسعار المستهلك (CPI) في نيوزلندا بنسبة 0.4% على أساس ربع سنوي في الربع الثاني من العام، حيث تسارع من مستوى 0.5% على أساس ربع سنوي والذي كان عليه في الربع الأول وعند 1.1% علىأساس سنوي. وتراجعت القراءة الأساسية بالمقارنة مع التوقعات حيث سجل معدل 0.5% على أساس ربع سنوي و معدل 1.6 على اساس سنوي.  وفي وقت لاحق  كان هناك رد فعل من الدولار النيوزلندي لبيانات أسعار البنك النيوزلندي. وارتفع نموذج العامل القطاعي لمؤشر أسعار المستهلك الصادر من البنك النيولندي إلى 1.7% على أساس سنوي في الربع الثاني من العام. وكان هناك تحسن مستمر منذ العام الماضي، حيث كانت قراءة الربع الثالث لعام 2017 عند 1.7% وارتفع في الربع الرابع لعام 2017 عند 1.5% ثم الى 1.6% في الربع الاول من عام 2018.

وكان البنك الاحتياطي النيوزلندي قد أسس نموذج العامل القطاعي لمؤشر أسعار المستهلك لتقييم  البنك الشائع في التضخم في سلة مؤشر أسعار المستهلك (CPI)، والسلة القابلة للتداول و السلة غير القابلة للتداول، اعتمادًا على عوامل منفصلة للقطاعات القابلة للتداول و غير القابلة للتداول.  . ويعتبر هذا المقياس أحد المقاييس المفاضلة لقياس التضخم باستثناء الغذاء والطاقة لدى البنك الاحتياطي النيوزلندي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.