اخبار اقتصادية

ارتفاع الدولار الامريكي بعد قوة تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي

ارتفاع الدولار الامريكي بعد قوة تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي

ارتد الدولار الأمريكي للاعلى في بداية جلسة التداول الأمريكية بعد النتيجة الأفضل من التوقعات التي جاءت بها بيانات التوظيف الأمريكية اليوم.  فقد ارتفع تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي بمقدار 255 ألف في يوليو مقابل التوقعاتب قراءة 175 ألف.   وقد ارتفعت القراءة المعدلة للشهر الأسبق من 287 ألف إلى 292 ألف.  ولم يتغير معدل البطالة في الولايات المتحدة الامريكية عن 4.9%.  كما كان هناك جزء مشرق آخر في تقرير التوظيف الامريكي اليوم وهو متوسط الاجور في الساعة والتي سجلت ارتفاعًا بنسبة 0.3% كمعدل شهري مقابل التوقعات بقراءة 0.1% كمعدل شهري.  وأيضًا من الولايات المتحدة الامريكية، سجل العجز في الميزان التجاري قراءة – 44.5 مليار دولار أمريكي في يونيو مقابل التوقعات بقراءة -42.1 مليار دولار أمريكي.  وبعد الإعلان عن هذه الأخبار اتجه اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD  إلى مستوى 1.11.

ومن كندا، تراجعت معدلات التوظيف مسجلة قراءة -31.2 ألف في يوليو، وهي قراءة أسوأ كثيرًا من التوقعات التي كانت تشير الى ارتفاع التوظيف بمقدار + 10.2 ألف. ولم يتغير معدل البطالة في كندا عن 4.9%.  وقد اتسع العجز في الميزان التجاري الكندي إلى -3.6 مليار دولار كندي مقابل التوقعات بقراءة -2.6 مليار دولار كندي.  وقد ارتد الدولار الكندي للأعلى في وقت مبكر من هذا الأسبوع وذلك بعد ارتفاع النفط الخام إلى ما فوق مستوى 42.  ولكن تعرض الدولار الكندي إلى عمليات بيع مكثفة بعد الإعلان عن هذه البيانات.  ومن ناجية أخرى، ارتفعت احتياطيات العملة الأجنبية في سويسرا الى 615 مليار في يوليو.  أما في ألمانيا فقد انخفضت طلبات المصانع بنسبة -0.4% كمعدل شهري في يونيو.  وانخفض مؤشر اليابان القيادي إلى مستوى 98.4 في يونيو.  وارتفعت أجور العمل بنسبة 1.3% كمعدل شهري في يونيو.

وفيما يتعلق ببيان السياسة النقدية الصادر عن البنك الاحتياطي الاسترالي اليوم، فقد ظهرت  فيه لهجة متفائلة، حيث ورد فيه أنه بينما تعتبر احتمالات معدل النمو في النشاط الاقتصاد إيجابية، فإنه يوجد مجال لتحقيق معدلات من النمو الاقتصادي أكثر قوة.  وعلى الرغم من ذلك فقد حذّر البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) من خطر الفرط في العرض في القطاع العقاري.  وإن ضعف السوق العقاري بشكل مستمر، فقد ينخفض الاستهلاك أكثر من التوقعات بسبب انخفاض معدل النمو في ثروات الأسر. وقد يتأثر تضخم أسعار المستهلك،  حيث أن تكاليف المنازل تمثل جزء من سلة مؤشر أسعار المستهلك (CPI).  كما توقع البنك الاحتياطي الأسترالي (RBA) أن يبقى التضخم تحت مستوى 2% خلال أغلب الفترة المتوقعة، الامر الذي يفتح المجال للمزيد من القطع في أسعار الفائدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.