اخبار اقتصادية

ارتداد اليورو مع ارتفاع اسعارالاسهم الاوروبية

ارتدت اسعار العملات التي ينطوي على تداولها مخاطر عاليةف ي سوق الفوركس للاعلى في الجلسة الاوروبية بعد عمليات البيع المكثفة التي تعرضت لها في بداية الجلسة الاسيوية، وكان سبب الارتفاع هو ارتفاع الاسهم الاوروبية بنسبة 1% تقريبا مما ساعد على تحسن معدلات الرغبة في المخاطرة. ولكن ولليوم الثاني تباطأت حركة عملات السلع في سوق الفوركس، حيث ظل الدولار الاسترالي دون مستوى 1.0250 حيث شهد كمية قليلة للغاية من الاهتمام بالشراء في الجلسة الاوروبية.

وخلال الاجازة الاسبوعية،  سجلت بيانات الميزان التجاري الصيني قراءة 27.7 مليار مقابل القراءة السابقة عند 20.4 مليار، حيث نما معدل النمو بنسبة 9.9% مقابل التوقعات بقراءة 505%، وكانت هذه مفاجئةايجابية للسوق وتدل على ان ثاني اكبر اقتصاد في العالم قد يظهر عليه اشارات بالاستقرار. وكما ذكرنا قبل ذلك، كانت معدلات الطلب الاقتصادية في أمريكا قد جاءت بنتائج ايجابية على نجو مفاجئ وقد يعادل هذا التأثير السلبي من الانكماش الحاد في اوروبا.

وبينما تعتبر اغلب بيانات العمل الامريكية الاخيرة تحت الفحص الدقيق بسبب سياسات الانتخابات،  تؤكد الخطوط العريضة لهذه البيانات على القراءات المعدلة الصعودية.  ويظهر كلا من مؤشر سيتي بانك ومؤشر بلومبرج الاقتصادي ان اداء الاقتصاد الامريكي افضل من التوقعات حتى بالرغم من ان الهاوية المالية تلوح الافق.

 وعلى الرغم من ذلك فإن البيانات الاقتصادية الافضل من التوقعات لم تتم ترجمتها الى ارتفاع صعودي كبير في زوج العملة الدولار/ ين والذي ظل بين مستوى 78.00 ومستوى 79.00 خلال الاسبوعا لماضي بأكمله.  ويعود جزء من هذ الانخفاض الى انخفاض عوائد السندات لأجل 10 سنوات والتي تراجعت الى 1.65% من 1.75% منذ بداية الشعر، حيث رفض مستثمري الدخل الثابت في تصديق قصة معدل النمو.

ولهذا السبب سيكون لتقرير مبيعات التجزئة الامريكية أهمية خاصة للغاية بالنسبة لتوقعات المستثمرين على المدى القصير. وتشير توقعات السوق بالنسبةل هذا التقرير الى نسبة 0.65 مقابل نسبة 0.8% التي سجلها الشهر الماضي، مما قد يكون له دلالة على ان معدل النمو  يزال ايجابي وإن كان ارتداده يتم بصعوبة. وإذا جاءت هذه البيانات بمفاجئة ايجابية مؤكد على القوة الاخيرة التي شهدناها في معدلات ثقة المستهلك، فقد يعيد السوق بهذا النظر في توقعاته الخاصة باداء الاقتصاد الامريكي حتى نهاية العان، وبالتالي قد يساعد هذا على ارتداد اسعار الاصول التي ينطوي على تداولها مخاطر عالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى