اخبار اقتصادية

اخبار اقتصادية امريكية ينتظرها سوق الفوركس اليوم

أهم الاخبار الاقتصادية في سوق الفوركس

1- مبيعات التجزئة الكندية عن شهر أكتوبر جاءت على ارتفاع بمعدل +1.0% على المعدلات الشهرية مقابل التوقعات التي كانت تشير إلى احتمال تسجيل 0.5% ومقابل القراءة السابقة عند 1%.
2- مؤشر أسعار المنازل الكندية جاء بصورة عرضية على المعدلات الشهرية. ومسجلا ارتفاعا بمعدل 7% على المعدلات السنوية مقابل القراءة السابقة عند 6.5%.
3- مؤشر ثقة المستهلكين الأوروبي عن شهر ديسمبر كان عند مستويات -21.2 مقارنة بالقراءة السابقة عند -20.4 والتوقعات -21.
4- مؤشر مبيعات المنازل القائمة الأمريكية عن شهر نوفمبر جاء على ارتفاع بمعدل 4.0% على المعدلات الشهرية مقابل التوقعات التي كانت تشير إلى تسجيل 2.2% ومقابل القراءة السابقة عند 1.4%.
5- معدلات الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث النيوزلندية سجلت ارتفاعا بمعدل 0.8% على المعدلات الربع سنوية و1.9% على المعدلات السنوية. وذلك مقابل التوقعات التي كانت تشير إلى تسجيل 0.6% و 2.2% بينما كانت القراءة السابقة عند مستويات 0.1% و 1.1%.
6- مؤشر أسعار المستهلكين سجل مستويات 0.1% على المعدلات الشهرية و 2.9% على المعدلات السنوية. وكانت التوقعات تشير إلى تسجيل 0.2% و 2.9%.

الاخبار الاقتصادية المنتظر صدورها اليوم:

1- مؤشر أسعار المنتجين السويدي (8:30).
2- معدلات البطالة النرويجية (9:00).
3- القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي البريطاني عن الربع الثالث (9:30).
4- معدل نشاط ولاية شيكاغو الصناعي (13:30).
5- التوقع الثالث للناتج المحلي الإجمالي الأمريكي على الربع الثالث (13:30).
6- طلبات إعانة البطالة الأسبوعية الأمريكية (13:30).
7- مؤشر بلومبرج لثقة المستهكين (14:45).
8- مؤشر بلومبرج للتوقعات الاقتصادية (14:45).
9- مؤشر ميتشجان للثقة النهائي (14:55).
10- المؤشر القيادي الأمريكي (15:00).
11- مؤشر أسعار المنازل الأمريكي (15:00).

نظرة عامة على سوق الفوركس اليوم

شهد هذا الصباح إصدار بيانات حول نتائج الربع الثالث من الناتج المحلي الإجمالي النيوزلندي والذي جاء على أداء متباين نوعا ما. فعلى المعدلات الربع سنوية جاءت القراءة أفضل مما كان متوقعا بمعدل +0.8% وجاء على ارتداد قوي مقارنة بالقراءة التي تم تسجيلها على الربع الثاني عند 0.1% لكن على المعدلات السنوية لم تكن معدلات النمو على المستوى المطلوب وجاءت أقل مما كان متوقعا عند +1.9% مع تخفيض القراءة الخاصة بمعدلات النمو المراجعة للربع الثاني إلى 1.1% وذلك بعد أن كانت عند مستويات 1.5%. والجدير بالذكر فإن كأس العالم لكرة القدم الأمريكية كان قد لعب دورا هاما في الأداء بشكل عام. وبعد انتهائه فإن الكثير من المؤشرات الاقتصادية كانت قد بدأت في بطْء الأداء قليلا. بشكل عام كان قد سجل الدولار النيوزلندي ارتفاعا طفيفا ولكنه عاود الانخفاض مرة أخرى قبل صدور تلك البيانات.

ومع إغلاق الأسواق اليابانية خلال تعاملات يوم غد فإن ذلك يعتبر من أهم العوامل التي من الممكن أن تؤدي إلى انخفاض النشاط في الفترة الآسيوية نسبيا خلال الأيام المقبلة وسير العملات في نطاقات ضيقة صورة واضحة.

وعن تعاملات السوق المسائية فقد تفاعل السوق إيجابيا مع الأخبار الواردة عن الأداء الأفضل مما كان متوقعا لما يتعلق بقرارات البنك المركزي الأوروبي لإعادة تمويل العمليات طويلة الأجل مما قد يؤدي إلى تحسن أداء القطاع المصرفي الأوروبي. الأمر الذي أدى إلى ارتفاع اليورو إلى مستويات 1.3200 وذلك مقابل الدولار الأمريكي. وكان قد نتج عن ذلك إعادة تدوير 489 مليار يورو مع 523 بنكا ولكن في نفس الوقت فقد استمرت عوائد السندات الإيطالية والأسبانية في الارتفاع بصورة كبيرة. بالإضافة إلى وجود شائعات قوية عن احتمال تخفيض التصنيف الائتماني الفرنسي. الأمر الذي من الممكن أن يؤدي إلى عودة اليورو مرة أخرى إلى مستويات قريبة من 1.3025. من ناحية أخرى فإن محضر اجتماع لجنة السياسات التابعة للبنك المركزي البريطاني “مينتس” لم يأتي بشيء جديد في الوقت الحالي فقد قرر البنك المركزي البريطاني في اجتماعه الأخير بتثبيت أسعار الفوائد وأيضا عدم توسيع استخدام سياسات التيسير الكمي في الوقت الحالي.

أما على مستوى البيانات الاقتصادية فقد صدرت بيانات حول مبيعات التجزئة الكندية والتي سجلت قراءة إيجابية نسبيا. وسجلت مبيعات المنازل القائمة الأمريكية ارتفاعا بمعدل 4% على المعدلات الشهرية مقابل التوقعات التي كانت تشير إلى تسجيل 2.2%. وبصورة عامة فإن أداء سوق المال في الولايات المتحدة كان متباينا نسبيا فمع ارتفاع مؤشر داو جونز بنسبة 0.03% كان قد سجل مؤشر ستاندارد أند بورز ارتفاعا 0.19% في حين أن مؤشر ناسداك كان قد سجل انخفاضا بمعدل 0.99%.

أما عن باقي تعاملات اليوم فمن المتوقع أن تصدر بيانات حول مؤشر أسعار المنتجين السويدي ومعدلات البطالة النرويجية بالإضافة إلى القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي البريطاني. بالإضافة إلى صدور العديد من البيانات الأمريكية تتمثل في التوقعات الخاصة بالربع الثالث للناتج المحلي الإجمالي. وطلبات إعانة البطالة الأسبوعية وأيضا مؤشر ثقة المستهلكين الصادر عن وكالة بلومبرج والتوقعات الاقتصادية الخاصة ببعض المؤشرات الاقتصادية الأخرى. لتكون النهاية مع مؤشر جامعة ميتشجان لمعدلات ثقة المستهلكين عن شهر ديسمبر. بالإضافة إلى المؤشرات القيادية عن شهر نوفمبر وأكتوبر وأسعار المنازل أيضا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *