اخبار اقتصادية

أهم الاحداث في سوق الفوركس اليوم

بعد الارتفاع في الأسبوع الماضي، اتسعت فروق أسعار العوائد الايطالية والاسبانية مقابل نظيرتها الألمانية مرة أخرى يوم الاثنين. وقد تم الإعلان بأنه سيتم عقد اجتماع دول الاتحاد الأوروبي يوم الخميس من هذا الأسبوع. إلا أن “ماركل” الألمانية قالت أنها لن تشارك في الاجتماع إن كان هناك إجماع محتمل على خطة إنقاذ جديدة. ويبدو أن هناك نقطة خلاف على الأقل باقية بين الحكومة الألمانية والبنك المركزي الأوروبي فيما يتعلق بمتضمنات المشكلة اليونانية. ففي مقابلة في الفينانشال تايمز يوم أمس، قال تريشيه محافظ البنك المركزي الأوروبي أنه مثل هذه الظروف لن يكون البنك المركزي الأوروبي قادر على قبول سندات اليونان كضمان للسداد، وهو الأمر الذي قد يكون مأسوي للنظام المصرفي اليوناني. ولكن لا تزال هناك شكوك بأن البنك المركزي الأوروبي سوف يجد طريقة لتمويل هذا.

واليوم سيتم الإعلان عن تقرير ZEW الألماني. بالإضافة إلى مؤشر مديري المشتريات يوم الخميس وتقرير IFO يوم الجمعة، وكل هذا سيكون بمثابة إشارة إلى مدى تأثير أزمة الديون الأوروبية إلى الاقتصاد الألماني. ولا بد من الأخذ في عين الاعتبار أن العوامل الأخرى مثل تباطؤ النشاط الاقتصادي العالمي وانقطاع العروض من اليابان قد يكون لها التأثير الأكبر على النشاط الاقتصادي الألماني. وسوف نكون في انتظار الإعلان عن مؤشر ZEW للأوضاع الحالي ومؤشر ZEW للتوقعات المستقبلية.

أما فيما يتعلق ببيانات المنازل المبدؤ بناؤها، فسوف ندرس من خلالها اي إشارات بتحسن هذا القطاع. ونتوقع ارتفاع هذه البيانات، إلا أن المؤشر الأكثر أهمية هو مبيعات المنازل الأمريكية يوم أمس، حيث من غير المحتمل ارتفاع نسبة مبيعات المنازل المبدؤ بناؤها حتى يتعافى السوق العقاري. ومن الجدير بالذكر انه لم تكن هناك اي تطورات طرأت على المفاوضات الخاصة بالموازنة العامة يوم أمس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.